أخبار

أكثر من 15 قتيلاً وجريحاً من قوات النظام في هجمات متفرقة شرقي حمص

فريق التحرير|

قتل وجرح أكثر من 15 عنصراً من قوات النظام السوري، خلال الساعات الـ 72 الماضية، من جراء هجمات متفرقة وانفجار لغم في ريف حمص الشرقي.

وفي التفاصيل قالت مصادر محلية إن 3 عناصر قتلوا وأصيب 6 آخرون من جراء هجوم مسلح من قبل مجهولين على نقاط بالقرب من حقل غاز “آراك” شمالي تدمر.

وأشارت المصادر إلى أن قوات النظام عثرت على مجموعة من عناصرها في بادية حمص الشرقية بعد فقدان الاتصال بهم لعدة أيام.

وأكّدت أن جثث العناصر أظهرت مقتلهم بطلقات نارية في الرأس على يد مجهولين على الطريق بين مدينة تدمر وبادية السخنة.

من جانبه ذكر موقع “أثر برس” أن عنصراً من قوات النظام قُتل وأصيب 4 آخرون من جراء انفجار لغم أرضي بسيارة عسكرية كان يستقلونها في محيط قرية الدرويشية شرقي حمص.

وأضاف الموقع أن العناصر كانوا بدورية تمشيط للمنطقة، مشيراً إلى أن المنطقة التي قُتلوا فيها كانت تحت سيطرة تنظيم “الدولة” (داعش).

وفي كانون الثاني الماضي، قُتل 9 عناصر من قوات النظام وأصيب 22 آخرون إثر استهداف مجهولين “باص مبيت” في بادية تدمر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى