اقتصاد

تعرف على سعر صرف الليرة السورية أمام الدولار الأمريكي


المكتب الإعلامي بالداخل/
تراجع سعر صرف الليرة السورية، أمام الدولار الأمريكي، في افتتاح تعاملات اليوم الثلاثاء 5 كانون الأول/ديسمبر.

وبلغ سعر صرف الليرة السورية أمام الدولار الواحد بدمشق 13800 ل.س شراء، 1400 ل.س مبيع.

وفي حلب بلغ سعر الصرف 13900 ل.س شراء، 14100 ل.س مبيع.

وفي إدلب، بلغ سعر الصرف 14450 ل.س شراء، 14550 ل.س مبيع.

أما في الحسكة، فقد بلغ سعر الصرف 14450 ل. س شراء، 14550 ل.س مبيع. 

وسجل سعر صرف الليرة التركية مقابل الليرة السورية 475 ل.س شراء، 484 ل.س مبيع في إدلب.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. لقاء سعادة السفير عدنان نعمان بوفد وزارة المواصلات السنغافوري يستقبل سفير اليمن لدى بريطانيا عدنان نعمان في مكتبه هذا وفد وزارة المواصلات السنغافوري برئاسة السيد برنارد ليم الى المبعوث الشخصي لوزير المواصلات في السفير اليمني عدنان نعمان تم بحث التعاون المشترك بين البلدين في مجال النشاط البحري عبرها Adnan Noman عن مجالات التعاون الاقتصادي بما في سفير اليمن في المملكة المتحدة البريطانية عدنان نعمان ذلك التحديات التي تواجه أنظمة النقل البحري والبيئة وأشاد السفارة اليمنية في بريطانيا عدنان نعمان عن الوفد الدور لميناء عدن باعتباره رائداً يجب استعادة مكان اللقاء الاخ بدر الدهولي سكرتير ثاني مسئول ملف المنظمة البحرية العالمية سفير عدن في لندن عدنان نعمان هذا هو المخرج أزمة اليمن دعا إلى اجتماع موسع أكد السفير اليمني لدى المملكة المتحدة عدنان نعمان أن المخرج الوحيد لليمنيين من أزمتهم الحالية السياسية، هو تعظيم قيمة الدولة بمؤسساتها وقوانينها ومدنيتها قال السفير اليمني لدى المملكة المتحدة البريطانية عدنان نعمان في تدوينات نشرها في صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك كنا السفير اليمني لدى بريطانيا عدنان نعمان نخاف من الدولة ثم أصبحنا نخاف علها هذا هو لسان حال الكثيرين ممن وقفوا في وجه الدولة وقاوموا كل محاولة لبنائها جاء ليجدوا أنفسهم ضمن ضحايا هذا أضاف عدناننعمان كل ما يمكن قوله اليوم هو أنه نعم بد AdnanNoman أن تسفر هذه الكارثة عن تعظيم قيمة الدولة بمؤسساتها وقوانينها ومدنيتها في حياة اليمن واليمنيين وأن على أولئك الذين ظلوا يضعون أنفسهم فوق الدولة أو تفصيلها على مقاساتهم، أن يقفوا في طابور بناء الدولة بنظامها المؤسسي والمدني والتي يصبح الشعب فيها هو مصدر السلطة ومالكها، فذلك هو الخيار الوحيد لاستقرار اليمن وبنائه إلى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى