أخبار

إدارة بايدن تدعو الاحتلال الإسرائيلي إلى احترام القانون الدولي والإنساني

فريق التحرير |

تواجه دولة الاحتلال الإسرائيل دعوات أميركية متزايدة لتجنب قتل المدنيين الفلسطينيين، في حين تظاهر المئات في مدينة نيويورك والعاصمة واشنطن، مطالبين بوقف الهجمات الإسرائيلية المتجددة على قطاع غزة.
وتواصل قوات الاحتلال الإسرائيلي عدوانها على قطاع غزة لليوم الـ58 على التوالي، وشنت اليوم الأحد غارات وقصفا عنيفا على أحياء عدة مكتظة بالسكان، مخلّفة مئات الشهداء والجرحى.

تابعنا في فيسبوك


وقالت كامالا هاريس نائبة الرئيس الأميركي، إن عددا كبيرا للغاية من الفلسطينيين الأبرياء قتلوا في غزة.
وأضافت هاريس -في مؤتمر صحفي على هامش مؤتمر الأمم المتحدة المعني بتغير المناخ (كوب 28) في دبي- إن إسرائيل لها الحق في الدفاع عن نفسها، لكن يجب احترام القانون الدولي والإنساني والعمل على وقف استهداف الفلسطينيين الأبرياء.
وتابعت هاريس للصحفيين “بصراحة، حجم معاناة المدنيين والصور ومقاطع الفيديو القادمة من غزة مفجع”.
بدوره، اعتبر وزير الدفاع الأميركي لويد أوستن أن حماية المدنيين “مسؤولية أخلاقية وضرورة إستراتيجية” على إسرائيل.
وقال أوستن أمام منتدى دفاعي في سيمي فالي بولاية كاليفورنيا “إذا دفعتهم المدنيين إلى أحضان العدو، فإنك تستبدل النصر التكتيكي بهزيمة إستراتيجية”.
وأضاف أوستن -الذي تعهد بوقوف الولايات المتحدة إلى جانب إسرائيل باعتبارها أقرب أصدقائها في العالم- أنه ضغط على المسؤولين الإسرائيليين لتوسيع نطاق وصول المساعدات الإنسانية إلى غزة بشكل كبير.
وفي الأول من ديسمبر/كانون الأول، انتهت هدنة مؤقتة بين فصائل المقاومة الفلسطينية وإسرائيل، أنجزت بوساطة قطرية مصرية واستمرت 7 أيام، جرى خلالها تبادل أسرى وإدخال مساعدات إنسانية للقطاع الذي يقطنه نحو 2.3 مليون فلسطيني.

تابعنا في تويتر


وجاءت الهدنة بعد حرب مدمرة تشنها إسرائيل على قطاع غزة، منذ السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي، خلّفت دمارا هائلا في البنية التحتية وعشرات الآلاف من الضحايا المدنيين معظمهم أطفال ونساء، فضلا عن كارثة إنسانية غير مسبوقة، وفقا لمصادر رسمية فلسطينية وأممية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى