أخبار

الولايات المتحدة قلقة من استخدام نظام الأسد للقوة في السويداء

فريق التحرير |


أعربت الولايات المتحدة الأميركية عن قلقها بشأن التقارير حول استخدام نظام الأسد للقوة ضد المتظاهرين في السويداء جنوبي سوريا.
وفي تغريدة عبر “تويتر”، أكدت السفارة الأميركية في دمشق على “دعم حق الشعب السوري في التظاهر بسلام من أجل الكرامة والحرية والأمان والعدالة”.
وشددت السفارة الأميركية على أن “الحل السياسي وفق القرار الأممي رقم 2254 هو الحل الوحيد الممكن لهذا النزاع”.

تابعنا في فيسبوك


وظهر الأربعاء الماضي، تعرضت مجموعة من المتظاهرين في السويداء لإطلاق نار من قبل قوات النظام السوري المتحصنة في مبنى حزب “البعث” في المدينة، بعد محاولة المحتجين إعادة إغلاق المقر، ما أدى إلى إصابة ثلاثة أشخاص بجروح.
ودخلت مظاهرات السويداء جنوبي سوريا، أسبوعها الرابع وسط تأكيد على مطالب التغيير السياسي وإسقاط النظام السوري.

تابعنا في تويتر


وأمس الجمعة احتشد الآلاف من أهالي محافظة السويداء في ساحة الكرامة، يوم الجمعة، بمظاهرة هي الأكبر منذ بدء الاحتجاجات التي انطلقت قبل نحو شهر.
وردد المحتجون هتافات طالبت بإسقاط النظام ورئيسه من قبيل: “سوريا لينا وما هي لبيت الأسد”، و”بشار ولاك ما بدنا اياك”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى