أخبار

مخاطر موجات الحر تهدد أطفال المخيمات شمال غرب سوريا

اشتكى قاطنوا المخيمات في شمال غرب سوريا من تأثير ارتفاع درجات الحرارة على الأطفال، فيما حذر الطبيب، نادر اليوسف، من مخاطر تعرض الأطفال لموجات الحر وأشعة الشمس المباشرة.

وأوضح الطبيب أن موجات الحر وأشعة الشمس المباشرة يمكن أن تؤثر بشكل سلبي على أجسام الأطفال الصغيرة وتسبب ما يسمى الصدمة والإنهاك الحراري، وهي حالة تحدث عند تعرض الجسم للحرارة الزائدة.

وأشار إلى أن التعرق بغزارة وتسارع نبضات القلب، والتقلصات الحرارية وارتفاع حرارة الجسم من أهم الأعراض المصاحبة للمرض، وفق “العربي الجديد”.

تابعنا في فيسبوك

ونبه إلى أن تواصل الحرارة المرتفعة في الجو وعدم الحصول على كمية كافية من المياه والسوائل لتعويض ما يفقده من العرق، فإن الجسم يصاب بالجفاف وتقليل حجم الدم، ما يؤدي إلى تلف خلايا الأعضاء الحيوية مثل الكلى والدماغ.

وحذر من أن اجتماع الأعراض السابقة يقود إلى الوفاة، التي يمكن أن تحدث خلال فترة قصيرة.

وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى