أخبار

الجمارك تشن “حملة واسعة” في مدينة حلب

أكدت مصادر محلية، أن محال الألبسة والإكسسوارات في أحياء الفرقان والموكامبو والحمدانية بمدينة حلب شمال سوريا، تتعرض لحملة تفتيش وتدقيق واسعة من قبل الجمارك، منذ بداية الشهر الحالي.

وقالت المصادر لموقع “تلفزيون سوريا”، إن الجمارك تنفذ دوريات في بعض الأحيان كل نصف ساعة، وتقتحم المحال وتفتش وتصادر قسماً من البضائع، مشيرة إلى أن من يعترض من التجار ويسأل عن المهمة الرسمية للجمارك يتعرض للإهانة من عناصر الدورية.

تابعنا في فيسبوك

واعتبرت المصادر أن “المزاعم” التي تتحدث عن أن البضائع المصادرة والمحال التي تستهدفها عمليات الدهم تحوي مهربات “غير حقيقية إلى حد ما”، لافتة إلى أن القسم الأكبر من المصادرات فيها شهادات جمركية وقسم منها صناعة وطنية، “أما المهربات فقد وصلت بكفالة الفرقة الرابعة”.

من جهته، رأى الباحث الاقتصادي يحيى السيد عمر، أن “زعم الجمارك أنها تسعى لحماية المنتج المحلي من منافسة البضاعة المهربة يمكن أن يتم من خلال كف يد الفرقة الرابعة، ولكن هذا غير متاح”، وهذا يكشف عن حاجة دمشق للإيرادات.

وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى