أخبار

فريق من منظمة حظر الأسلحة الكيماوية يعتزم زيارة دمشق

أعلن نائب الممثلة السامية للأمم المتحدة لشؤون نزع السلاح أديجي إيبو، أن فريقاً مصغراً من منظمة حظر الأسلحة الكيميائية سيزور دمشق خلال الفترة ما بين 17 و22 من الشهر الحالي، لتنفيذ “أنشطة محدودة” في سوريا.

وخلال إحاطة إلى مجلس الأمن الدولي حول إزالة برنامج الأسلحة الكيميائية للنظام السوري، قال إيبو، إن دمشق طلبت معلومات تكميلية من أجل اتخاذ الترتيبات اللازمة لتسهيل مهمة الفريق.

وجدد إيبو التأكيد على أن منظمة حظر الأسلحة الكيميائية لم تتلق المعلومات التي طالبت النظام السوري بها حول 20 قضية لا تزال معلقة.

وأضاف المسؤول الأممي أنه لا يمكن اعتبار إعلان النظام السوري حول التخلي عن برنامجه الكيميائي دقيقاً ومكتملاً وفقاً لاتفاقية الأسلحة الكيميائية.

تابعنا في فيسبوك

وشدد إيبو على ضرورة تعاون النظام بشكل كامل مع المنظمة، لمعالجة الثغرات وأوجه عدم الاتساق والتباينات التي لا تزال غير محسومة، مشيراً إلى أن أي استخدام للأسلحة الكيميائية في سوريا، غير مقبول، وسيؤدي حتماً إلى محاسبة المسؤولين.

ولفت إيبو إلى منظمة حظر الأسلحة الكيميائية تواصل التخطيط للجولة التالية من عمليات التفتيش لمرافق مركز الدراسات والبحوث العلمية خلال 2023.

وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى