أخبار عاجلة

حصيلة أزمة محروقات سوريا: شلل تام في أبرز المفاصل الحيوية


المكتب اﻹعلامي بالداخل/
أدى فقدان المحروقات في السوق المحلي بمناطق النظام، إلى شلل تام في مختلف القطاعات الحيوية، في حين تبرر حكومة اﻷسد إجراءاتها بـ”المؤقتة”.
وتتنوع اﻻتهامات في أسباب تلك اﻷزمة اﻷشد، مقارنة بالسنوات الماضية، ما بين رمي الكرة في ملعب “تجار السوق السوداء”، وتارةً “حكومة اﻷسد”، وأخرى تأخر وصول “توريدات المحروقات” القادمة من إيران.
إﻻ أن هناك شبه إجماع على أن الأزمة “مفتعلة” وتصب في خدمة شركات محروقات خاصة.
وبالمجمل؛ تأثرت القطاعات الحيوية في مناطق النظام، بشكل ملموس، بداية من “النقل والمواصلات، ثم التعليم، والقطاع الخدمي، مروراً بالكهرباء، وليس انتهاءً برغيف الخبز”.
وبحسب مراسلنا، فإن أسواق بيع الخضار والفاكهة شهدت ركودًا وانخفاضًا في اﻷسعار، على خلفية ارتفاع أجور النقل من سوق الهال إلى المحال بالمدن.
حيث ارتفعت أجرة نقل حمولة الخضار والفاكهة من 10 آلاف ل.س إلى 50 ألف ل.س.
يذكر أن وزارة التموين في حكومة النظام رفعت قبل أيام سعر مادتي البنزين والماوزت للفعاليات الاقتصادية، حيث سعّرت البنزين بـ 4900 ليرة لليتر الواحد ومادة المازوت بـ 5400 ليرة لليتر الواحد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

إيران تتهم إسرائيل بهجوم على منشأة عسكرية في أصفهان

فريق التحرير/حمّلت إيران، إسرائيل مسؤولية الهجوم الذي استهدف منشأة عسكرية في أصفهان بطائرات مسيّرة، وتوعدت بالرد.وقال أمير سعيد …