أخبار

90% من قاطني شمال غرب سوريا تحت خط الفقر

بلغ مؤشر حد الجوع والفقر ضمن الحدود الدنيا دون الاعتماد على المساعدات الإنسانية، لعائلة مكونة من أربعة أفراد في شمال غرب #سوريا نحو 4015 ليرة تركية (نحو 215 دولاراً).

وأحصى فريق “منسقو استجابة سوريا” في تقرير، الجمعة، الكلف الاقتصادية على العائلات لشهر تشرين الأول (أكتوبر) 2022، والتي تتضمن سعر مادة الخبز 450 ليرة شهرياً، ونحو 550 ليرة لتأمين الكهرباء والماء، و215 ليرة تركية لأسطوانة الغاز.

وأشار الفريق إلى أن تأمين الخضار والمواد الأساسية واللحوم يكلف العائلة نحو ألفي ليرة تركية، بينما تصل مصاريف العلاج والأدوية والمدارس إلى أكثر من 650 ليرة تركية في الشهر الواحد.

ونبه التقرير إلى أن الحد الأدنى للأجور في عمال المياومة (85% من العمال) يقدر بنحو 60 ليرة تركية، ما يعني أن الدخل الوارد للعائلة بوجود شخصين يعملان يصل إلى 3150 ليرة تركية.

ولفت التقرير إلى أن نسبة العائلات الواقعة تحت حد الفقر تبلغ 87.81% وفقاً للأسعار الأساسية وموارد الدخل، بينما تصل نسبة العائلات الواقعة تحت حد الجوع إلى 39.15%.

وأكد التقرير أن القاطنين كافة في المخيمات المنتشرة بالمنطقة يصنفون تحت خط الفقر بشكل كامل.

وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى