أخبار عاجلة

إدلب: طلائع البعث تعود إليكم من جديد


فراس العبيد/
يأبى أبو محمد الجولاني، قائد تحرير الشام، إﻻ أن يؤكد أنه “ذنب اﻷسد” في إدلب.
الكلام السابق، أسوقه بعد انتشار الصور والحديث والمطالبات الشعبية بسحب الملابس الخاصة بطلاب المدارس، التي هي عبارة عن نسخ/لصق لملابس “طلائع البعث” في تسعينات القرن الفائت، وما تحمله من ذكريات “العبودية”.
أقولها؛ ما لم تنتفض إدلب على الطاغوت الملتحي، فأبشروا بعودة إلى “حضن اﻷسد” على اﻷقل بعد عام.
والسلام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

من ذكريات مرابط على ثغور إدلب التي لا تعرفونها (2)

فراس العبيد/وجهها باسمٌ.. عانقتها طويلًا أنا العاشق لحضن امرأةٍ بذاك المحيّا وتلك الرعشة التي تجلت …