أخبار عاجلة
AL MAYADIN, SYRIA - MARCH 22: An SDF (Syrian Democratic Forces) fighter looks over seized ISIL weapons that were found in the last stronghold of the extremist group as they were displayed at an SDF base on March 22, 2019 outside Al Mayadin, Syria. In recent days the U.S.-backed Syrian Democratic Forces have taken control of the ISIL encampment on the eastern bank of the Euphrates in Baghouz, the extremist groups last hold out. The SDF have combed the area in an attempt to flush out the last remaining ISIL fighters ahead of the much anticipated victory announcement and the end of the Islamic States "caliphate" (Photo by Chris McGrath/Getty Images)

قسد تعلن ضبط مستودع أسلحة لخلايا داعش بريف الحسكة

أعلنت قوات سوريا الديمقراطية “قسد” أنها ضبطت كميات كبيرة من الأسلحة والمتفجرات، تعود لخلايا تنظيم “داعش” في قرية القيروان بريف الحسكة الشرقي.

وقال مدير المركز الإعلامي لقوات “قسد” فرهاد شامي لصحيفة “الشرق الأوسط” الجمعة، إن معلومات استخباراتية وردت بوجود مخزن للأسلحة، من خلال اعترافات عدد من عناصر داعش الذين تم اعتقالهم خلال الحملة الأمنية في مخيم الهول نهاية آب الماضي.

وأوضح أنه من خلال التحقيقات تمكنت قوات “قسد” من تحديد مسار تلك الأسلحة والذخيرة والعثور عليها، مشيراً إلى أنه يتم التحقيق الآن لمعرفة خطوط الإمداد ومسار إيصالها إلى تلك المنطقة، والمتورطون في توصيلها.

وأضاف أن تنظيم “داعش” يحاول استخدام تلك الأسلحة والذخيرة في هجوم محتمل على مخيم الهول.
بدوره، أكد المسؤول العسكري للعملية أنه تم ضبط كميات كبيرة من الأسلحة ومصادرتها، واصفاً العملية بالضربة الموجعة لخلايا التنظيم، حيث ستقلل من قدراته وتحركاته.

في سياق منفصل، كشف مسؤول كردي بارز طلب عدم الإفصاح عن اسمه، أن مسؤولي “الإدارة الذاتية” وقوات “قسد”، أبلغت قيادة القوات الروسية بالخروقات التركية على مدار الأسبوع الحالي، إلا أن الجانب الروسي لم يقدم أجوبة مقنعة حيال الهجمات التركية المتكرّرة.

وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

إدلب.. “حكومة الإنقاذ” تقرر إحداث كلية للشرطة

فريق التحرير| أصدرت مايسمى رئاسة مجلس الوزراء في حكومة “الإنقاذ” التابعة لهيئة تحرير الشام، و …