أخبار عاجلة

وزراء خارجية الدول الضامنة لمسار “أستانا” يعقدون اجتماعاً في نيويورك

فريق التحرير |

عقدت “الدول الضامنة” لمسار أستانا، مساء أمس الأربعاء، اجتماعاً ثلاثياً ضم وزراء خارجية تركيا وروسيا وإيران، لـ”بحث سبل التعاون من أجل التوصل إلى حل سياسي في سوريا”.
وشارك في الاجتماع المذكور إلى جانب جاويش أوغلو، كل من وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، والإيراني حسين أمير عبد اللهيان.
وجرى اللقاء في “البيت التركي” بمدينة نيويورك الأميركية، حيث يوجد وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو للمشاركة في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة.
و في تغريدة عبر تويتر قال جاويش أوغلو: “عقدنا لقاء لوزراء خارجية مسار أستانا، ونواصل جهودنا الدبلوماسية الرامية لإيجاد حل سياسي دائم في سوريا”.
وأضاف “أوغلو” أن المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا غير بيدرسن، شارك في جزء من الاجتماع.
وبدأت أولى جلسات مسار “أستانا” في 23 من كانون الثاني من العام 2017، في العاصمة الكازاخية، من أجل إيجاد حل للملف السوري، وعُقدت الجلسة 18 في 15 من حزيران الماضي، بحضور وفود من النظام الأسد والمعارضة السورية وممثلي الدول الضامنة، دون تحقيق أي تقدّم.

كما دعا بيان “أستانا 18” إلى دعم تحسين الوضع الإنساني في سوريا والتقدّم في عملية التسوية السياسية وزيادة المساعدة في الداخل السوري من خلال تنفيذ مشاريع الإنعاش، بما في ذلك استعادة البنية التحتية الأساسية (مرافق إمدادات المياه والكهرباء والمدارس والمستشفيات)
وشدد البيان الختامي للاجتماع على ضمان التطبيع المستدام للوضع في منطقة إدلب وحولها، بما في ذلك الوضع الإنساني، إضافةً إلى القضاء نهائياً على “تنظيم الدولة” و”جبهة النصرة”، في الإشارة إلى “هيئة تحرير الشام”، وجميع الأفراد والجماعات والمؤسسات والمنظمات المرتبطة بتنظيم “القاعدة” أو “داعش”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

“اللغة الكردية” تحضر في جامعة حلب الحرة

فريق التحرير| وصف عضو “المجلس الوطني الكردي” علي تمي، قرار إطلاق برنامج لتعليم اللغة الكردية …