أخبار عاجلة

سوريا: رفع سعر الأسمدة 85%.. واﻷنباء متضاربة حول صحة الخبر رسمياً!


المكتب اﻹعلامي بالداخل/
رفعت حكومة النظام، أسعار اﻷسمدة في سوريا، بنحو 85%، ما فتح باب اﻻنتقاد والخوف من اﻻنعكاس السلبي على واقع القطاع الزراعي المتردي أساسًا.
وكشف مصدر في قطاع الزراعة، عن رفع جديد لأسعار الأسمدة بحوالي 85%، ليتجاوز سعر طن سماد اليوريا وفق التسعيرة الجديدة 2.4 مليون ليرة بعد أن كان بحدود 1.3 مليون ليرة، وبذلك يكون سعر الطن ارتفع بأكثر من مليون ليرة سورية. وفق تقارير إعلامية موالية.
ولم تخرج التبريرات عن العادة، كارتفاع قيم تأمين وشراء اﻷسمدة.
وتزامن قرار رفع سعر الأسمدة مع شح وندرة المادة في السوق، وأدى ﻹيجاد سوقٍ سوداء، معظمها تبيع أسمدة غير فعالة “مغشوشة”.
اللافت في اﻷمر؛ أن النظام وعلى لسان مدير الأراضي والمياه في وزارة الزراعة، جلال غزالة، نفى ما تحدث به الكثير من الفلاحين عن نقص المادة الفعالة في إحدى ماركات الأسمدة المرخصة في السوق المحلية.
وزعم غزالة أن الوزارة سحبت عينات عشوائية وتم اختبارها وثبتت سلامتها ومطابقتها للمواصفات القياسية المعتمدة.
وعلى عكس تلك التصريحات، فند فلاحون، كلام “غزالة”، عبر صحيفة “الوطن” الموالية.
وفي السياق؛ تظهر حالة التخبط وعدم التنسيق، بشكلٍ واضح لدى النظام، حيث نفى بعض أعضاء اتحاد الفلاحين علمهم بأي تعديل لأسعار الأسمدة، مؤكدين أنهم سيعارضون أي تعديل أو رفع لسعر مادة السماد لما له من أثر سلبي على الإنتاج الزراعي، وخاصة المحاصيل الإستراتيجية التي تمثل الأسمدة فيها عاملاً مهماً وخاصة محصول القمح. وفق تقارير إعلامية موالية.
كما حذر أعضاء في اتحاد الفلاحين، من عدم قدرة الفلاح على مجاراة رفع جديد للأسعار، وأكدوا أن هذه الإجراءات في حال صدورها تسهم حكماً في انخفاض الإنتاجية للمساحات المزروعة خاصة محصول القمح.
وتزعم حكومة اﻷسد، أنها تسعى للتوسع في الزراعة وتحقيق أكبر قدر ممكن من الإنتاج لتأمين الاحتياجات المحلية والتخفيف من فاتورة المستوردات واستنزاف القطع الأجنبي.
يذكر أن حكومة اﻷسد، سحبت يدها من ملف دعم مبيع الأسمدة للفلاحين رغم أهميتها وضرورتها لتحسين معدلات الإنتاج قبل أشهر.
وفي حال مقارنة السعر الجديد لطن سماد اليوريا 2.4 مليون ليرة مع مبيعه في عام 2011 يكون مبيع الطن من اليوريا تضاعف أكثر من 600 ضعف حيث كان مبيع طن اليوريا مع بداية عام 2011 نحو 4 آلاف ليرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

النظام يكافئ أهالي جزيرة أرواد بعد مساعدتهم في إنقاذ ركاب الزورق الغارق

المكتب اﻹعلامي بالداخل/كشف مصدر في وزارة النفط، التابعة للنظام، أنه تم تخصيص كمية كبيرة من …