أخبار عاجلة

“الرابطة السورية لحقوق اللاجئين” تطالب الأمم المتحدة بفكّ حصار “مخيم الركبان”

فريق التحرير|

وجّهت “الرابطة السورية لحقوق اللاجئين” بياناً إلى المفوضية السامية للاجئين واليونسيف في الأمم المتحدة، حول الأوضاع المعيشية متدهورة في مخيم الركبان.
حيث جاء فيه: مخيم الركبان للنازحين السوريين والذي يقع في أقصى جنوب سورية على الحدود الأردنية أصبحت الأوضاع الإنسانية فيه سيئة للغاية بسبب النقص الواضح في الماء، إضافة إلى المواد الإنسانية والغذائية والطبية والالبسة وحليب الأطفال والطحين والمحروقات لذلك تقع عليكم المسؤولية كاملة الأخلاقية والقانونية والإنسانية فيما يتعرض له أكثر من عشرة آلاف مواطن سوري أغلبهم من الأطفال والنساء والشيوخ والمرضى لأنهم لا يحصلون على أدنى مقومات الحياة بسبب الحصار الخاتق والجائر من قبل النظام السوري والميليشات الإيرانية وروسيا.

وطالب البيان، بإدخال المساعدات الإنسانية من قبل الأمم المتحدة مباشرة أو عن طريق التحالف الدولي الموجود في التنف دون المرور عن طريق النظام السوري الذي يقوم بسرقة المساعدات الإنسانية لتجويع أهالي المخيم من أجل عودتهم إلى حضن النظام وتفكيك مخيم الركبان، إضافة إلى زيادة كمية المياه المقدمة من قبل اليونسيف مع حفر آبار ارتوازية وتركيب محطة تصفية ومعالجة للمياة في المخيم، وفتح معبر إنساني مع الأردن للحالات المرضية الطارئة وإعادة تجهيز وعمل النقاط الطبية السابقة المخدمة للقاطنين في المخيم وتركيب مولدات كهربائية للمخيم.

يشار بأن مخيم الركبان الواقع في منطقة 55 الحدودية يعاني حصارا خانقا منذ سنوات، من قبل نظام الأسد من جهة، والحكومة الأردنية من جهة أخرى والتي تمنع عنهم كل مقومات الحياة، وفي مقدمتها مياه الشرب والطبابة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

التقارب التركي السوري.. ومشروع “المصالحة”

الكتلة الوطنية الديموقراطية السورية_ المكتب السياسي| قضيتنا الوطنية ومأساة شعبنا لا تقبل التنازلات والتحاليل أو …