أخبار عاجلة

بينيرو: لايوجد طرف يكترث لحماية المدنيين في سورية

قال رئيس لجنة الأمم المتحدة للتحقيق حول سوريا باولو بينيرو، إن جميع أطراف الصراع في سوريا، لا تكترث لمسألة حماية أرواح المدنيين.

وأضاف بينيرو، خلال مقابلة مع موقع “يورونيوز”، أن تجاوز القتلى المدنيين في سوريا 300 ألف شخص منذ 2011، وفق تقرير الأمم المتحدة الصادر مؤخراً، يبين مدى الخطورة التي تهدد حياة المدنيين السوريين، ويكشف عن عدم وجود حماية لهم.

وأكد ضرورة مقاضاة مرتكبي جرائم الحرب، إلا أن المحكمة غير قادرة على التحقيق في الانتهاكات والجرائم، التي يرتكبها أطراف النزاع في سوريا بحق المدنيين بسبب حق النقض (الفيتو).

ورأى بينيرو أن ألمانيا هي المثال الأبرز التي سعت إلى تحقيق العدالة الدولية بحق منتهكي حقوق الإنسان، عبر تطبيق الولاية القضائية العالمية.

وعلى صعيد اللاجئين، أعرب المسؤول الأممي عن أسفه من المعايير المزدوجة على صعيد المعاملة بما يتعلق باستضافة اللاجئين السوريين مقارنة مع اللاجئين الأوكرانيين.

وأوضح بينيرو أنه لا يعترض على دعم أوروبا للاجئين الأوكرانيين، لكن هناك ما يثير الإحباط عند رؤية هذا التباين في المعاملة، مشدداً على ضرورة تطبيق المعاملة ذاتها على اللاجئين السوريين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

تركيا تعمل على إعادة اللاجئين السوريين لثلاث مناطق

قالت صحيفة “تركيا”، إن عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم تحتل مكانة مهمة في مفاوضات تركيا …