أخبار عاجلة

حصة دمشق من الباصات الصينية هل تحل أزمة النقل؟


فريق التحرير |
قال مدير عام الشركة العامة للنقل الداخلي في دمشق، التابعة للنظام، موريس حداد، إن حصة دمشق وريفها 30 باصاً”، من الباصات التي قدمتها الصين قبل أيام.
إﻻ أنّ حدد كشف أن الحاجة الفعلية للحد من أزمة المواصلات هي عدد أكبر من ذلك.
كما اعتبر حداد أن هذه الباصات ستسهم بالتخفيف من أزمة المواصلات التي تحدث خلال فترة الذروة.
وأضاف حداد، أنه يتم الآن العمل على إعداد دراسة لتوزيع هذه الباصات على الخطوط المناسبة والأكثر ازدحاما ولتأمين اللوجستيات وبطاقات المحروقات للباصات الجديدة لتدخل إلى الخدمة بوقت قريب جداً.
وكانت استلمت وزارة الإدارة المحلية يوم أول أمس الأربعاء 100 باص نقل داخلي جديد مقدمة من الصين، لتحسين واقع حركة النقل الذي يعاني من صعوبات كبيرة خلال الفترة الحالية.
وبحسب وعود قدمها السفير الصيني في دمشق فينغ بياو، من المتوقع أن يتم تأمين دفعات ثالثة ورابعة من الباصات كونها تؤدي دوراً مهماً في تخفيف الضغط عن وسائط النقل الأخرى وتأمين وسائل نقل جماعية للسكان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

“القطايف” حلوى شعبية مهددة باﻻندثار في سوريا

المكتب الإعلامي بالداخل/حرمت الموائد السورية، بسبب الغلاء من جملة من الحلويات، و”القطايف” إحدى تلك الحلوى …