أخبار عاجلة

آخر حصيلة أضرار العاصفة في محافظة اللاذقية


فريق التحرير |
أدت العاصفة التي ضربت فجر أمس السبت محافظة اللاذقية إلى أضرارٍ كبيرة في الممتلكات، ورصدت مراسلتنا آخر حصيلة لتلك اﻷضرار.
حيث أدت العاصفة إلى نفوق 15 رأس غنم بجبلة لدى أحد المزارعين، وفي برج القصب والشبطلية والشامية وبعض قرى القطاع الشمالي تكسرت الأشجار وتساقطت على الطرق والحقول، كما تساقط ثمار الزيتون وتكسرت الأغصان بمشقيتا وعين البيضا وكلماخو بنسب متفاوتة.
وفي قرية السرايا لوحظ تساقط ثمار الإجاص بنسبة عالية جدًا، وتطاير أغطية النايلون للزراعة المحمية في برج سلام والبصة، وتكسر بعض أشجار الحمضيات في مشقيتا وعين البيضا وبرج القصب، إضافة إلى تكسر خلايا النحل وهجرة النحل بنسب متفاوتة بعدة مناطق، وكذلك تكسرت الأشجار الحراجية المحروقة عام 2020 تكسرت وألحقت ضررا كبيراً بالجوار، في حين لم يتم تسجيل أي أضرار بشرية في صفوف المزارعين.
وكشف عن الأضرار السابقة، مدير زراعة اللاذقية باسم دوبا الذي أكد أن اﻷضرار تركزت بشكل أساسي في المدينة، وذلك لأن شدة الرياح في المدينة كانت أعلى منها في الريف.
وفي تقديرات أولية أخرى، قال قائد فوج الإطفاء في اللاذقية الرائد مهند جعفر؛ “العاصفة أصابت أكثر من 70 سيارة خاصة بأضرار، و500 شجرة، و35 لوحة إعلان طرقية”، معتبرًا أنها العاصفة الأقوى التي تمر على اللاذقية منذ عقود.
كما أدى سقوط إحدى الأشجار ضمن مطعم قرب المدينة الرياضية إلى احتجاز ما يقارب 150 شخصاً بسبب انهيار جزء من سقف المطعم، دون تسجيل أية إصابات.
ويشار إلى أن العاصفة التي ضربت مناطق الساحل السوري، تركزت أضرارها في مدينة اللاذقية وريفها، وأوقعت أضرارًا كبيرة في جميع قطاعات الخدمات على مستوى المحافظة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

تراجع إنتاج العنب في حماة 4 آلاف طن

المكتب اﻹعلامي بالداخل/أعلن مدير الزراعة في حماة المهندس أشرف باكير أن إنتاج العنب تراجع أكثر …