أخبار عاجلة

“أبراج سوريا” ملف عالق منذ 14 عامًا هل انتهى؟


فريق التحرير |
قال رئيس اتحاد غرف السياحة طلال خضير أنه تم حل مشكلة العقار /47/ في منطقة البرامكة بدمشق، أو ما يسمى مشروع “أبراج سوريا”، دون أن يقدم أي تفاصيل عن طريقة الحل.
وكان المشروع بعهدة شركة “سوريا القابضة” والتي أكدت في أعوام سابقة أنها لن تتخلى عنه لكنها تنتظر تحسّن بيئة العمل في سوريا.
وكانت محافظة دمشق أعلنت خلال العام 2020، أنها فسخت شراكتها مع “سوريا القابضة” ووافق المجلس الأعلى للسياحة وطلب من محافظة دمشق البدء بالتفاوض مع الشركة الراغبة باستثمار موقع مشروع المقسم /47/ في منطقة البرامكة، وبينت مصادر في محافظة دمشق أنه تم تجهيز دفاتر الشروط اللازمة للتعاقد.
ويعتبر مشروع “أبراج سوريا” الذي طُرح بكلفة 15 مليار ليرة سورية، اقتصر واقع اليوم على حفرة كبيرة مدعّمة الجدران وسط العاصمة، بعد أن توقف لمدة 14 عامًا.
وتبلغ مساحة مشروع “أبراج سوريا” 33000 م² ويتضمن عددا من المنشآت الخدمية والترفيهية، ويتكون كل برج من 62 طابقاً، وكانت مدة إنجاز المشروع المقدرة 6 سنوات.
يشار إلى أن الكثير من المشاريع العمرانية كـ”مجمع يلبغا”، توقفت منذ ما يزيد عن 3 عقود، دون معرفة اﻷسباب، والتي يراها أبناء دمشق، أنها ترجع للفساد، وبقيت مجرد “أطلال” و”حفر”، شوهت المنظر الحضاري خاصةً في الأحياء القديمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

إدلب.. شركة “غرين إنيرجي” ترفع تعرفة الكهرباء

المكتب اﻹعلامي في الداخل/رفعت شركة “غرين إنيرجي” التي تغذي إدلب وقسم من ريف حلب بالتيار …