أخبار عاجلة

بعد قرابة العقد.. “حماس” تعربد بحضن الأسد

أحمد عبد الحميد|

لم تعد مواقف حركة حماس المتذبذبة تجاه الثورة السورية غريبة على السوريين، منذ اندلاع الثورة السورية، من جهة، وتوددها لنظام الأسد عبر تصريحات قيادييها المتغزلة بالأسد وبمحور الممانعة الذي تتبنى أفكاره ومنهجيته منذ عقود، من جهة أخرى.

منذ ساعات قليلة نقلت وكالة رويترز، عن مصدرين اثنين في حركة “حماس”، أن الحركة قررت استئناف علاقاتها مع سورية بعد قطيعة امتدت لعقد على خلفية الثورة السورية.

وفيما نقلت الوكالة عن مسؤولين اثنين لحماس، قولهما أيضاً، إن “حماس اتخذت قراراً بالإجماع لإعادة العلاقة مع سورية”، حيث قال مسؤول في الحركة طلب عدم الكشف عن هويته لـ”رويترز” إن “الطرفين (حماس والنظام) عقدا لقاءات على مستويات قيادية عليا لتحقيق ذلك”.

ووفق معلومات نشرتها مواقع إلكترونية، أن الحركة عمدت إلى تبرير قرارها لأعضائها بالقول إن “قرار الحركة بعودة العلاقة مع سورية جاء لأن فلسطين متاخمة لحدود سورية، ولا بد من أن يكون للحركة علاقة مع  كل ذوي النفوذ بالمنطقة”، وسط تشديد على أن الحركة تحتفظ “بعلاقتها مع جميع الإخوة السوريين”.

من جهتهم، تفاعل سوريون مع الخبر، إذ لم تخفَ علامات الغضب في كتاباتهم ومشاركتهم على مواقع التواصل الاجتماعي، إذ غرد الإعلامي السوري فيصل القاسم عبر حسابه في تويتر متسائلاً بشكل ساخر عن تعليق المغردين على هذا الخبر:

‏حركة حماس تقرر استئناف العلاقات مع النظام السوري. ماذا تقول لحماس؟

https://twitter.com/kasimf/status/1539278635378429952?t=jGVYf_XZK-dEllLTrgWO6w&s=19

كما غرد تغريدة ثانية، لافتًا أن العلاقات لو عادت فإنها بضغط إيراني:

‏كما وصلني من دمشق:
فيما لو صدقت الأنباء عن استئناف العلاقات بين حركة حماس والنظام السوري، فاعلموا أنه جاء بضغط إيراني رغما عن النظام والحركة،فالنظام يخجل من مؤيديه ولا يمكن أن يقبل بعودة العلاقات مع حماس، والحركة لا تقبل باستئناف العلاقات مع النظام،لكنها ايضا تخضع لأوامر إيرانية
.

https://twitter.com/kasimf/status/1539290753465303041?t=tAi8yAWBrknq7qmG215nVA&s=19

أما الصحفي السوري، خالد الخطيب، فقد ألمح عبر حسابه في تويتر، أن حماس عادت إلى مكانها الطبيعي بعد فراق طويل وحنين لا ينتهي إلى أحضان القتلة:
‏عادت حركة حماس إلى مكانها الطبيعي بعد فراق طويل وحنين لا ينتهي إلى أحضان القتلة.

المعارض السوري، بسام جعارة، سخر من عودة علاقات حماس مع الأسد مستحضراً مثلاً شعبياً: (الله يهني سعيد بسعيدة):

‏الله يهني سعيد بسعيدة .. حركة حماس تقرر استئناف علاقاتها مع عصابة سفاح الشام بعد انقطاع 10 أعوام!

سعيد اليوسف، صحفي سوري غرد عبر حسابه في تويتر:
‏بعد انقطاع 10 سنوات، تقرّر ‎#حركةحماس بـ”الإجماع” (أي حماس الإيرانية كلّها بداخلها وخارجها وعسكرها وساستها) استئناف علاقاتها مع ‎#نظامالأسد في سوريا!

من جهته أشار الصحفي اللبناني، عبد المنعم حمود، في تغريدة له، أنه ‏إذا ما صح خبر عودة علاقات حماس بنظام بشار الأسد، فهذا يعني سيطرة إيرانية كبيرة على قرار حركة المقاومة الأكبر في العالم العربي:

‏اذا ما صح خبر عودة علاقات حماس بنظام بشار الأسد، فهذا يعني سيطرة إيرانية كبيرة على قرار حركة المقاومة الأكبر في عالمنا العربي، فلا يوجد أدني فائدة ستعود على الحركة من هذا القرار سوى السير على خطى إيران !

الصحفي السوري، قتيبة ياسين، استحضر عبر تغريدة له مجزرة التضامن التي سخر فيها القاتل أمجد من أحد الفلسطينين قائلا له: من حماس ياعرص؟!

‏في مجزرة التضامن رمى أحد عناصر الأسد أحد الفلسطينيين في الحفرة وقال له “من حماس يا عرص” وأطلق عليه النار
ثم أشعلوا النار به وبفلسطينيين آخرين
اليوم قررت حماس إعادة علاقاتها مع الأسد.
هذا فراق بيننا وبينكم

الكاتب السوري، ماجد عبد النور، غرد عبر حسابه، واصفا “حماس” بالتنظيم الإرهابي، وأن مكانه الطبيعي بين أحضان القتلة والمجرمين:

‏أصلاً من غير الطبيعي أن لا تعود حماس لحضن الأسد، فهذا التنظيم الإرهابي مكانه الطبيعي بين أحضان القتلة والمجرمين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

مصر_ نهاية مأساوية لحياة إعلامية الانقلاب وشاهدة الزور “شيماء جمال”

أحمد عبد الحميد| شهدت مواقع التواصل الاجتماعي حالة من الجدل الواسعة، إثر مقتل المذيعة المصرية …