أخبار

“الشامية وجيش الإسلام”.. هل ابتلعا الطعم بريف حلب؟

فريق التحرير|

دخلت عناصر هيئة تحرير الشام برفقة حركة أحرار الشام بلدات وقرى بريف عفرين تابعة للجيش الوطني، اليوم الأحد، وجالت في الشوارع والساحات منتصف الليل، وفق تأكيدات شهود عيان.

وذكرت مصادر أهلية، إن مسلحي الهيئة وأحرار الشام دخلوا دون مقاومة وسيطروا على حواجز فصيل فيلق الشام والجبهة الشامية في قرية الغزاوية وناحية جنديرس.

كما عبرت أرتال تابعة لحركة أحرار الشام قرى دير بلوط وأغجلة وتل سلور وايسكا، ووصلت ناحية جنديرس بريف عفرين.

بالمقابل استنفرت حشود عسكرية تابعة للجبهة الشامية في مداخل مدينة عفرين استعدادا لمواجهة محتملة ضد هيئة تحرير الشام وحركة أحرار الشام.

في حين أن أنباء متواترة تشير لوقوف عدة فصائل كفرقة الحمزة والسلطان مراد والعمشات على الحياد، وتركهم جيش الإسلام والجبهة الشامية المتعاونان ضمن مصيدة هيئة تحرير الشام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى