أخبار عاجلة

حميميم تصعّد لهجتها حول إدلب


فريق التحرير |
زعم نائب رئيس المركز الروسي للمصالحة، أوليغ جورافلوف؛ “إنه تم رصد 9 عمليات قصف شنتها فصائل المعارضة في منطقة وقف التصعيد في إدلب شمال غربي سوريا”.
وكانت هيئة تحرير الشام، وفصائل أخرى، نفذت في اليام الماضية، مناورات عسكرية على معظم محاور وجبهات القتال مع النظام شمال غرب سوريا.
وبحسب مزاعم جورافلوف؛ “توزعت العمليات على 4 محاور، في محافظة حلب، وخمس عمليات في محافظة إدلب، أسفرت عن إصابة جندي تابع لنظام الأسد”. حسب تصريح لوكالة سبوتنيك الروسية.
وبحسب تقرير نشره موقع “بلدي نيوز”، فقد أكّد مصدر عسكري أمس السبت، أن قوات النظام والميليشيات المساندة له استهدفت بقذائف المدفعية والهاون بشكل مكثّف بلدتي “البارة وبينين” ومحيطهما، في منطقة جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي صباح أمس السبت، دون تسجيل أضرار بشرية.
وبحسب ذات المصدر؛ فإن القصف المدفعي آنف الذكر تزامن مع تحليق مكثّف لطائرات الاستطلاع والحربية التابعة لسلاح الجو الروسي في أجواء المنطقة دون تنفيذ أي غارة جويّة.
ونقل الموقع عن المصدر العسكري الذي لم يسمه، قوله؛ “إن سرية القنص في “غرفة عمليات الفتح المبين” تمكنت من قنص عنصرين من قوات النظام السوري على محور الفوج 46 في ريف حلب الغربي، أثناء محاولتهم التسلل إلى نقطة متقدمة”.
وتاتي تلك المزاعم الصادرة رسمياً عن مركز المصالحة الروسي والتابع لقاعدة حميميم الروسية غربي سوريا، اليوم الأحد 5 حزيران/يونيو، متزامنة مع تحركات فصائل المعارضة الثورية، ورفع جاهزيتها القتالية والعسكرية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

توثيق أسماء 10 شهداء في الانتفاضة الإيرانية.. ليبلغ العدد 700 شهيد

خاص رسالة بوست| انتفاضة إيران – رقم 170 نشر أسماء 10 شهداء آخرين من شهداء …