أخبار عاجلة

مصدر عسكري ينفي سيطرة “قسد” الكاملة على سجن غويران

فريق التحرير

قد تكون هي المرة الرابعة أو الخامسة التي تدعي فيها ميلشيا “قسد” سيطرتها على سجن الصناعة المعروف بسجن غويران، ولكن الواقع الميداني مازال يفنِّد هذا الخبر، فبعد أن أعلنت “قسد” البارحة سيطرتها الكاملة على السجن الذي كان يتحصن فيه عناصر من داعش، نفى اليوم مصدر خاص لموقع تلفزيون سوريا هذا الخبر، وأوضح هذا المصدر
أكد مصدر عسكري، اليوم الخميس، أن “قسد” لم تسيطر على سجن الصناعة بالكامل حتى الآن، رغم إعلانها يوم أمس السيطرة الكاملة، مشيراً إلى أن الأحياء المحيطة بالسجن تشهد اشتباكات متقطعة وإطلاق رصاص.

وأضاف المصدر العسكري لموقع تلفزيون سوريا، إن “أكثر من 100 عنصر من تنظيم “داعش” لم يسلموا أنفسهم بعد واختاروا الاستمرار في القتال حيث ما يزالون يتحصنون في بعض أبنية سجن الصناعة”.

وأشار المصدر إلى أن “قسد” والقوات الأميركية مستمرة بتمشيط أبنية السجن وتعمل على تضييق الخناق على المجموعة المتبقية داخل أحد الأبنية، موضحاً أن “قسد” تراهن على عامل الوقت ونفاد الذخيرة والغذاء والماء لدى عناصر التنظيم المحاصرين وتسليم أنفسهم.
تأكيداً منه للخبر قال المصدر:إن ثلاثة عناصر من تنظيم “داعش” هاجموا صباح اليوم، عناصر “قسد” والقوات الأميركية المتمركزة في دوار غويران، خلال مرافقتهم لعدد من الصحفيين، ما أدى إلى مقتل عنصر من “قسد” وإصابة اثنين آخرين، في حين تمكنت “قسد” من قتل اثنين من المهاجمين وأسر آخر.
يذكر أن تتظيم “داعش” كان قد بدأ الخميس الماضي هجوماً على سجن غويران، الذي يضم ما يقارب أربع آلاف عنصر داعشي، عن طريق استهداف بوابة السجن بعربة مفخخة تلاها هجوم لخلايا نائمة، مما أدى لحدوث اشتباكات عنيفة أسفرت عن وقوع عدد من القتلى والجرحى من الطرفين، إضافة إلى فرار عدد من عناصر داعش.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

“بلومبيرغ”: لا ترغب أنقرة بمنطقة وجود كردي في مناطق إعادة التوطين

فريق التحرير| رأت وكالة “بلومبيرغ” الأمريكية، أن أزمة اللاجئين باتت قضية سياسية رئيسية في البلاد، …