أخبار عاجلة

تكريم المجرمين ؟!

هيثم المالح

عرض مقالات الكاتب

لا أدري هل بات تكريم المجرمين ، والإحتفاء بهم السمة البارزة لهذا الزمن ؟! فقد منحت ملكة بريطانيا ، طوني بلير لقب ( سير ) وهو أعلى لقب يمنح هناك .
وقد شاركت بريطانيا حين كان بلير ، رئيسا لوزرائها ، شاركت الولايات المتحدة الأمريكية فيما سمي ( التحالف ) في غزو العراق . وقداعترف بلير بالاكاذيب التي استند إليها التحالف في حربه ضد العراق ، التي أدت إلى. تدمير العراق ومقتل أكثر من مليون عراقي ، وتسليمه إلى إيران ،
في حرب أسبغ عليها ولد أبيه ، جورج دبليو بوش ، صفة الحرب الصليبية .
وبدل أن يحاكم المجرم ، وبدل أن يلزم المعتدون ، بتعويض العراق المعتدى عليه بإعادة إعماره ، يمنح المجرم أعلى تكريم بمنحه صفة ( سير).
وفي سورية الجريحة يتهافت حكام ، وحكومات ( عرب الهوية) على مجرم العصر بشار الأسد الذي شن حربا على الشعب السوري الذي هب للمطالبة ، ( بالحرية والكرامة ) تحت شعار ( الأسد أو نحرق البلد ) ، فمارس سادية الجريمة فدمر كثر من ٦٠٪؜ من سورية ، وقتل أكثر من مليون من السوريين ، واعتقل ولازال أكثر من نصف مليون منهم ، وارتكب أخس الجرائم بحق المعتقلات من بناتونساء الثورة السوريةً، وهن بالآلاف ، وتنكر لجميع القرارات الدولية ، وتحولت ( سلطته الساقطة شرعيا ) إلى سلطة مارقة . ومع كل الجرائم التي ارتكبها ولا زال ، هرولت إلى حضنه دويلات ( عربية الهوية ) بضوء أخضر من دولة ( الصهاينة ) في فلسطين ، التي اضحت تمسك بالعالم العربي من المحيط إلى الخليج ( بفكي كماشة ) بعد أ ن طبعت معها ، ( المغرب) على المحيط الأطلسي ، والإمارات على الخليج العربي ، وللتغطية وصرف الأنظار على هذه الجريمة المنكرة ، وجدت هذه الانظمة ، أن تهرول إلى حضن قمة الإجرام ليس في العالم العربي فقط ، ولكن في العالم .
وجرى التضييق على المهجرين من السوريين ، في لبنان من قبل الشريك الرئيسي حسن زميرة ، ودول أخرى ، وطالب حكام مأجورون بإعادة المجرم لتزيين عقدجامعة الدول العربية ، في مقعد سورية التاريخ والحضارة .

وللعلم هناك حملة داخل بريطانيا لجمع التوقيعات لسحب الوسام من بلير ، وقد وصل عدد الموقعين إلى أربع مئة ألف !
بالله عليكم أيها الناس من كل آصقاع الأرض ، وخاصة أشقاءنا في الدول العربية أية مهزلة هذه في الزمن الحالي ، يكافأ المجرمون ، ويتسابق المتسابقون لتكريمهم ، وتقبيل نعالهم !؟ أي زمن هذا الذي نعيش ؟ ولا حول ولا قوة إلا بالله .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

الانتخابات اللبنانية الانهيار الشامل!

محمد سعيد سلام سياسي سوري تتشابك الأحداث والوقائع وقضايا المنطقة مع بعضها، ويؤثر …