أخبار عاجلة
الرئيسية / سوشال ميديا / الإعلام العراقي يودّع شيخ المذيعين العراقيين “غازي فيصل”

الإعلام العراقي يودّع شيخ المذيعين العراقيين “غازي فيصل”

فريق التحرير

توفي، اليوم الجمعة، المذيع العراقي “غازي فيصل”، جراء اصابته بمرض عضال، ألم به قبل سنوات، وفق ماذكرت وسائل إعلام عراقية.

ونقلت وسائل الإعلام، أن “فيصل” توفي على إثر ذلك المرض في أحد المستشفيات في جمهورية مصر العربية.

ويعد الفقيد أحد الإعلاميين العراقيين البارزين في حقبة الثمانينيات والتسعينيات، إذ يطلق عليه لقب “شيخ المذيعين العراقيين”.

وقد اعتاد العراقيون سماع صوته معلقًا في صلوات الجمعة التي كانت تبث عبر التلفزيون العراقي منذ السبعينيات وحتى نهاية التسعينيات.

عمل “فيصل” في بغداد والبصرة والحلة ومدن أخرى عديدة، إذ انطلق من إذاعة بغداد مذيعًا رسميًا في عام 1965، واقترن اسمه بالبرامج الدينية أكثر من البرامج السياسية، رغم أنه أذاع البيان الأول للحرب العراقية الإيرانية 1980.

كما عمل ” فيصل” تحت إدارة “محمد سعيد الصحاف” الذي كان مديرًا للإذاعة والتلفزيون منذ 1968حتى 1974 في عهد أحمد حسن البكر، حتى عينه الصحاف مدير لقسم المذيعين لإذاعة بغداد رغم صغر سنه.

تولى “فيصل” عدة مناصب، منها: مدير إذاعة بغداد، ومدير إذاعة صوت الجماهير، وظل يعمل في مجال الإعلام حتى سقوط بغداد في العام 2003.

هاجر من بغداد منتصف 2006 بسبب ارتفاع وتيرة العنف والقتل الطائفي، متجهاً إلى دمشق، حيث سكن في “مخيم اليرموك” جنوب العاصمة دمشق، وبعد قرابة سنة من اندلاع الثورة السورية في العام 2012 رحل إلى مصر، ليعمل مديراً للأخبار في قناة البغدادية على الأراضي المصرية، ولم يلبث حتى قدّم استقالته بعد سنتين فقط، بسبب اختلافه مع القناة حول السياسة التحريرية.

وقد نعت عدة قنوات عراقية وفاة “فيصل”، إضافة إلى عدد كبير من الناشطين والإعلاميين العرب، وخاصة العراقيين إذ كتب :مهند العزاوي”، ناشط في تويتر، واصفا فيصل: “…. يودع العراق قامة إعلامية كبيرة …”

“أحمد الخضر” كاتب صحفي ومحلل سياسي عراقي، غرد عبر صفحته:
“… شيخ المذيعين العراقيين القامة الإعلامية الحاج غازي فيصل في ذمة الله والذي وافاه الأجل في جمهورية مصر العربية”.

“علي فرحان” إعلامي ومذيع عراقي، وصف فيصل ب”جبل الإعلام”، عبر تغريده له في تويتر:
“جبل الإعلام وشيخه الأستاذ غازي فيصل إلى رحمة الله..”

أما “الدكتور زيد عبد الوهاب الأعظمي” إعلامي في قناة الفلوجة، فقد غرد:
“رحم الله شيخ المذيعين العراقيين…”

وفي فيسبوك تداول ناشطون أيضاً، خبر وفاة شيخ المذيعين العراقيين، إذ كتب “نذير الخطيب”، صحفي، على صفحته في فيسبوك:
“‏ المذيع الاستاذ غازي فيصل في ذمة الله..”

أما “مصطفى الفلاحي” ناشط في فيسبوك؟ فقد قدّم تعازيه لذوي فيصل وللأسرة العراقية:

وفاة عميد المذيعين العراقيين #غازي_فيصل في جمهورية #مصر العربية، تعازينا لأهله وذويه وللأسرة الإعلامية العراقية، إنا لله وإنا إليه راجعون

في حين ذكر “الدكتور سمير أكرم” على صفحته في فيسبوك:

“الأستاذ غازي فيصل لطالما كنت جزءا كبيرا من ذكرياتنا الجميلة التي لاتنسى في الطفولة والصبا. رحمك الله تعالى”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

“الحريري” بعد تعليق عمله السياسي.. وسائل التواصل تشتعل

فريق التحرير ماتزال مواقع التواصل الاجتماعي تشهد تفاعلا واسعا بعد أن أعلن رئيس الحكومة اللبنانية …