أخبار عاجلة
الرئيسية / سوشال ميديا / مواقع التواصل تشتعل بعد محاولة اغتيال الكاظمي

مواقع التواصل تشتعل بعد محاولة اغتيال الكاظمي

أحمد عبد الحميد

ماتزال مواقع التواصل الاجتماعي مشتعلة، إثر الحدث الأخير الذي هزّ الشارع العراقي، بعد نجاة رئيس الوزراء العراقي “مصطفى الكاظمي” من محاولة اغتيال، فجر اليوم الأحد، بعد تعرض مكان إقامته في المنطقة الخضراء ببغداد لهجوم بطائرات مسيَّرة مفخَّخة.

وذكرت مصادر أمنية عراقية، أن قوى الأمن تصدت للمسيرات التي أحدثت أضرارا مادية، إضافة إلى إصابة عدد من عناصر حماية الكاظمي.

وكان “الكاظمي”، قد نشر مقطعًا مصورًّا على حسابه الرسمي في تويتر، بعد الحادثة مباشرة:
“تعرض منزلي إلى عدوان جبان، والحمدالله أنا ومن يعمل معي بألف خير”.

وأضاف مخاطبا العراقيين “إن قواتكم الأمنية البطلة تعمل على استقرار العراق وحماية العراق، وأن الصواريخ الجبانة، والطائرات المسيرة الجبانة، لا تبني أوطانا، ولا تبني مستقبلا، نحن نعمل على بناء وطننا عبر احترام الدولة ومؤسساتها، وتأسيس مستقبل أفضل لكل العراقيين”

من جهتها، تفاعلت مواقع التواصل الاجتماعي، مع محاولة الاغتيال حيث كتب “حسين الغاوي” صحفي سعودي، مشيرًا إلى تعرض الكاظمي لاستهداف ثان خلال أسبوع، موجهًا اتهامًا للميلشيات الولائية، حسب وصفه:

“محمد مجيد الأحوازي”، ناشط في تويتر، نوّه عبر تغريده له، أن استهداف الكاظمي يجب أن يوظف لفرض سيادة الدولة هيبة الدولة في العراق:

“ياسر الزعاترة”، كاتب ومحلل سياسي، كتب في تغريدة له عبر تويتر، أن محاولة اغتيال الكاظمي تعكس حالة نزق تعيشها إيران، حسب وصفه:

اللواء اللبناني، “أشرف ريفي”، أشار عبر تغريدة له، أن اغتيال الحريري ومحاولة اغتيال الكاظمي هو مسار إرهابي واحد للحشد الشعبي اللبناني والعراقي برعاية إيران:

الإعلامي “عبد الجليل السعيد”، كتب في تغريدة أن “ذنب الكاظمي هو تفكيره بعودة العراق للحضن العربي”:

“نديم قطيش”، الإعلامي اللبناني في تغريدة له، وجّه أصابع الاتهام إلى ماوصفهم “أيتام سليماني”_كتائب حزب الله:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

“المؤقتة وجامعة حلب” تواطؤ وفساد بعد تزوير شهادات ل”أبو عمشة”

فريق التحرير انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي، أمس الخميس، نسخة من الشهادة الثانوية لقائد فصيل …