أخبار عاجلة
الرئيسية / حقوق وحريات / بيان خاص بطرح مبدأ الإرهاب والتطرف عبر اللجنة اللادستورية

بيان خاص بطرح مبدأ الإرهاب والتطرف عبر اللجنة اللادستورية

هيئة القانونيين السوريين


-مع تأكيدنا على ما نشرناه سابقاً حول عدم شرعية و قانونية ما يسمى اللجنة اللادستورية, فقد تابعنا جولاتها على مدى أكثر من عامين, بكل ما حملته من خدمات جليلة لنظام بشار الإرهابي ابتداءً من تمرير الوقت وصولاً لانتخابات الدم لشرعنة نظام قاتل, ومحاولة “عضو” من حصة ما يسمى المجتمع المدني تمريره لمصطلح العدالة التصالحية وليس انتهاءً اليوم بموضوع الإرهاب وتبرئة شبيحة نظام بشار واعتبارهم أبطال وشهداء, بل واعتبار كل من خرج على نظام بشار إرهابي يجب محاسبته خلف قضبان محاكم نظام بشار ووفق قوانينه المفصلة تفصيلاً لخدمته و شرعنة جرائمه.
1- بالأمس القريب اجتمع ما يسمى رئيس وفد المعارضة في اللجنة اللادستورية هادي البحرة وما يسمى رئيس وفد نظام بشار المدعو الكزبري واتفقا كما قيل على مبادئ أساسية للدستور ” ظن السوريين أنهما اتفقا على تنحية بشار تمهيداً لمحاكمته”, فتفاجأ السوريين أنهما اتفقا على اعتبار الشعب السوري إرهابي وتجب محاكمته بحجة أن الشعب إرهابي وفق قوانين ومحاكم مفصلة ومعدة إعداداً محكماً لاستكمال الجريمة وتبرئة مجرم العصر بشار أسد وشركائه وشبيحته.
2- من يطالب بمحاربة الإرهاب والتطرف ومحاكمة الإرهابيين والمتطرفين, مارس بحق السوريين أفظع جرائم الإرهاب والتطرف من تشكيل ميليشيات إرهابية تحت مسمى لجان شعبية, وجيش شعبي, وكتائب حزب البعث, مروراً بالإعدامات الميدانية, والتعذيب في المعتقلات واغتصاب النساء وقتل الأطفال واستهداف المدارس والجامعات والمستشفيات, واستخدام السلاح الكيماوي وغاز الخردل والأسلحة الحارقة والعنقودية والبراميل المتفجرة العشوائية بحق المدنيين السوريين, ويأتي اليوم رئيس وفده في اللجنة اللادستورية ويطرح مبدأ حول الإرهاب والتطرف أمام تخاذل من يدعون زوراً وبهتاناً تمثيل القوى الثورية والمعارضة الذين تغاضوا عن إرهاب الدولة المنظم الذي مارسه بشار أسد, بل ويمررون كل ما يخدمه ويفرضه في سبيل استكمال جرائمه التي ارتكبها بحق السوريين.
3- هل سيقبل رئيس وفد ما يسمى المعارضة هادي البحرة وشركائه بمبدأ الإرهاب والتطرف الذي فرضه ما يسمى رئيس وفد بشار الإرهابي, والتغاضي عن أصل المشكلة وهو إرهاب الدولة المنظم فكيف لمن مارس الإرهاب أن يفرض مبدأ مكافحة الإرهاب, بل شرعن هذا المبدأ في فقرته الثالثة 3 جرائم الشبيحة كافة واعتبرهم مؤازرين لما يسمى الجيش العربي السوري كما شرعن المبدأ جرائم جيش بشار كافة واعتبره أنه يحارب الإرهاب, كما اعتبر كل من خرج على بشار إرهابي تجب معاقبته عبر محاكم إرهاب نظام بشار وقوانينه المفصلة خدمة لجرائمه وإرهابه.
4- يستمر وفد اللجنة اللادستورية الذي يدعي تمثيل الثورة السورية بسلسة التنازلات لمصلحة شرعنة جرائم نظام بشار الإرهابي ضارباً عرض الحائط بكل المطالبات بانسحابه من اللجنة المزعومة مع استمرار المجازر بحق المدنيين والتي ليس آخرها مجزرة أريحا في ادلب بتاريخ 20 / 10 / 2021 رغم اتضاح الرؤى أمامهم حول أهداف تلك اللجنة اللادستورية من بداية تشكيلها وخرقها لبيان جنيف1 والقرارات الدولية ذات الصلة سيما منها 2118 و2254 . هيئة القانونيين السوريين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

قوى الثورة ليست معارضة مسلحة

المحامي عبد الناصر حوشان تعريف الجماعات المسلحة : عرف البروتوكول الثاني الإضافي …