أخبار عاجلة
الرئيسية / مقالات / “بشار الكيماوي”…و…”حسن أمونيوم”!

“بشار الكيماوي”…و…”حسن أمونيوم”!

ا. عبود العثمان

أديب وشاعر سوري
عرض مقالات الكاتب

في مثل هذا الشهر من العام2013 حدثت “مجزرة الكيماوي” في الغوطة، وذهب ضحيتها ما يزيد على الألف و400 ضحية من أبناء المنطقة، معظمهم من الأطفال والنساء والشيوخ،هذه المجزرة قام بها المجرم”بشار الأسد”باستهدافه المناطق السكنية في الغوطة بقنابل وقذائف محملة بمادة “السارين” الخانقة،وكانت نتيجتها أن وقعت الكارثة وأحدثت ما أحدثت من جريمة لا تضاهيها إلاّ جرائم النازية .
وفي شهر آب أيضا من العام الماضي ً وقعت الواقعة في لبنان بما سمي ب”انفجار بيروت”،حيث تفجّرت مخازن”حسن نصر الله” في مرفأ بيروت الذي تسيطر عليه ميليشيات حزبه المجرم.
مخازن”حسن”كانت تحتوي على مواد شديدة الإنفجار منها كمية هائلة من مادة”نترات الأمونيوم” التي كانت تستخدمها ميليشياته في تصنيع العبوات الناسفة ومنها البراميل المتفجرة التي يستخدمها جيش “بشار” في تدمير المدن السورية.
حقاً إنه الإبتلاء الأعظم الذي وقع على رؤوس الشعب السوري و الشعب اللبناني،ففي دمشق لا زال”بشار الكيماوي” مستمراً في قتل الشعب السوري، وفي لبنان لا زال”حسن أمونيوم” يفتك بأهل لبنان وبالدولة اللبنانية، وهذا غيض من فيض من الجرائم التي يرتكبها أذناب إيران، ممن يطلقون على أنفسهم “محور المقاومة”!
ولكن وبالرغم من كل ذلك لا زال السوريون واللبنانيون صامدين ومقاومين لشذاذ آفاق”محور المقاومة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

انتخابات العراق المبكرة القشة التي قصمت ظهر إيران 2

أ. د. عبد المجيد الحميدي الويس سياسي وأكاديمي سوري الجزء الثاني         يمثل …