أخبار عاجلة
الرئيسية / حقوق وحريات / بيان من المجلس الثوري المصري عن أحداث نادي الصيد

بيان من المجلس الثوري المصري عن أحداث نادي الصيد

يحيي المجلس الثوري المصري جماهير شعبنا العظيم التي تعيش تحت أسوأ نظام استبدادي في تاريخ مصر ،وما تزال تدافع عن أرضها وشرفها وشرف بلادها، وما أحداث منطقة نادي الصيد في الإسكندرية إلا تأكيدًا أن شعب مصر مايزال قادرا عن الدفاع والمقاومة، ونؤكد أن قطاعا واسعا من جماهير الشعب في كل مكان على أرض مصر الطاهرة ينتظر لحظة فارقة جديدة في تاريخ مصر ليكمل تحرير بلاده من مجموعة الخونة المسيطرين عليها بقوة السلاح.
كما يؤكد المجلس الثوري دعمه لكل النشاطات الداعية إلى تحرك جماهيري واسع احتجاجا على الصمت المخزي للنظام الانقلابي تجاه سد النهضة والمطالبة بالحفاظ على حق مصر في المياه بأي ثمن، ويؤكد المجلس الثوري أنه سيدعم أي تحرك جماهيري في داخل مصر وخارجها ضد النظام المجرم الذي يدمر ما تبقى من نيل مصر، ويبيع كل ما يملكه الشعب المصري.
إن مصر لم تكن بحاجة مثل الآن إلى رجال يحملون أمل تحريرها وإنقاذها من براثن هؤلاء الخونة. وكل من ينتمي أو يرتبط بالمجلس الثوري المصري سيدعم جماهير مصر العظيمة الثائرة في كل بقعة على أرض الوطن.
المجد للمقاومة
المجلس الثوري المصري
6 يونيو 2021

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

بيان للمجلس الثوري يطالب بوقف عمليات الاعدام الجائرة بحق المصريين

يصرّ الكيان الإنقلابي المصري وذراعه القضائي على أن تظل عجلة إنتقامه دائرة ضد من يصنّفهم …