أخبار عاجلة
الرئيسية / حقوق وحريات / بيان من حركة النضال العربي لتحرير الأحواز في الذكرى 96 للغزو الإيراني العسكري الغاشم للاحواز

بيان من حركة النضال العربي لتحرير الأحواز في الذكرى 96 للغزو الإيراني العسكري الغاشم للاحواز

خاص – رسالة بوست

بسم الله الرحمن الرحيم
يا جماهير شعبنا في الأرض المحتلة والشتات
يا أبناء أمتنا العربية في كل مكان

نستذكر اليوم الموافق 20 نيسان/أبريل واقعة النكبة، واقعة الاحتلال الايراني الهمجي لأرضنا ووطننا: الاحواز العربية، ودخول الجيش الإيراني غازيا لوطننا الأحوازي الغالي وأسر أميرها الشهيد خزعل الكعبي آخر امير عربي حكم الأحواز.

إن في شهر نيسان ذكرى أليمة تتجدد في كل عام وتغطي بسحاب آلامها ومأسيها الوطن الأحوازي الجريح من البحر الى النهر، اي من مضيق باب السلام “هرمز”حتى شط العرب، هذه الذكرى الأليمة التي يستقبلها شعبنا المقاوم سنويا، بالمظاهرات والإحتجاجات والغضب في الساحة الداخلية والخارجية معلنا بذلك رفضه القاطع للإحتلال الفارسي وفرض مندوبه العسكري في القطر الأحوازي، وكذلك تكريس مؤسساته العسكرية والأمنية على أرض الأحواز وهو الامر الذي ادى أن يرفض شعبنا الجبار وقواه الوطنية الباسلة هذا التواجد السرطاني الاحتلالي وقاومه منذ الشهور الاولى لواقعة الغزو الغاشم وفقا لقاعدة، ما بني على باطل فهو باطل، وما أخذ بالقوة لا يُسترجع إلا بالقوة الجماهيرية.

ورغم مرارة النكبة التي حصلت في 20 نيسان 1925 لأرضنا الطاهرة، لكننا نبقى نحيي هذه الذكرى في كل عام، لنجدد العهد مع شهدائنا وأسرانا وشعبنا العربي الأحوازي بروح معنوية عالية على مواصلة المقاومة بكل أشكالها المشروعة حتى تحرير كامل التراب الوطني الأحوازي، وإزالة كل ما جاء به المحتل الفارسي من مآسي وإضطهاد وإفرازات والتي كانت نتائجها تبديل نعيم حياة الأحوازيين وتحويل بيئتهم إلى جحيم ونهب ثرواتهم الوطنية.

يا جماهير شعبنا العربي الأحوازي المناضل

إننا في حركة النضال العربي لتحرير الأحواز وفي الذكرى ال96 للاحتلال الإيراني المجرم للأحواز نؤكد على ما يلي :

أولا: ان وجود المحتل الفارسي على ارضنا مرفوض جملة وتفصيلا، حيث انه أوجد بالغزو وبالقوة العسكرية الغاشمة المدعومة بريطانيا حينها.

ثانيا: أن دولة الاحتلال الإيراني هي دولة استيطانية عنصرية انشأت المئات من المستوطنات وجلبت الآلاف من المستوطنين إلى ارضنا. لذا وجود تلك المستوطنات والمستوطنين غير شرعي بالنسبة لشعبنا الأحوازي، ومن هذا المنطلق وجب خيار الثورة والقوة لازالتها وفضحها عالميا، وليس الاستسلام والعيش المشترك معهم ابدا.

ثالثا: نرفض السياسات الإيرانية الإجرامية ومشاريعها الأمنية كالتفريس وتغيير التركيبة السكانية، تغيير اسماء المدن العربية الأحوازية، التفقير الممنهج وغيرها من السياسات التي تمارس ضد شعبنا العربي الأحوازي.

يا أبناء شعبنا العربي الأحوازي المناضل

إننا في حركة النضال العربي لتحرير الأحواز، إذ نحيي ذكرى الإحتلال وعيوننا تصبو تجاه الأحواز الذي ضحى من أجله الشهداء بأرواحهم الطاهرة، والأسرى بحريتهم والمناضلون الذين مابدلوا تبديلا…جميعهم يهدفون تحرير الارض والانسان الاحوازييْن بكل ما أوتوا من قوة وايمان لبسط الحرية والاستقلال التام وتحقيق السيادة الوطنية على ربوع الاحواز.

كما تدعو الحركة أبناء شعبنا في الداخل والخارج للإنخراط الفعلي في النضال الجامع والكفاح المنظم ضد الإحتلال الفارسي المجرم في أرضنا الطاهرة بغية إسترجاع حقوق شعبنا المغتصبة وإقامة دولته المستقلة، فالإحتلال الفارسي الفاشي الى زوال.

المجد والخلود لشهدائنا الأبرار
الحرية لجميع الأسرى والأسيرات
وإنها مقاومة حتى التحرير
حركة النضال العربي لتحرير الأحواز

2021 – 04 – 20

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

انقلاب ميانمار.. احتجاز صحفية في حبس انفرادي لصومها رمضان

قالت نيلار خين محامية الصحفية ” كاي زون نواي”، المحتجزة من قبل سلطات الانقلاب في …