أخبار عاجلة
الرئيسية / سوشال ميديا / هلاك بوق محور (المماتعة) بهجت سليمان

هلاك بوق محور (المماتعة) بهجت سليمان

أحمد عبد الحميد

أكدت وسائل إعلام تابعة لنظام الأسد، اليوم الخميس، خبر مصرع اللواء “بهجت سليمان” اللواء والسفير السابق لنظام الأسد في الأردن.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية “سانا”:
“أن سليمان توفي في أحد مشافي دمشق، بعد تدهور صحته نتيجة مضاعفات تأثره بفيروس كورونا، حيث نقل إلى مشفى تشرين العسكري بدمشق منذ قرابة أسبوع”

ويعتبر “سليمان” واحداً من أكبر ضباط الأمن في سوريا، منذ أربعة عقود، إذ تميز بولائه المطلق لرأس النظام الأسد، خاصةً بعد توليه سفارة النظام في عمان، إلا أن الأردن طردته منها عام 2014، بسبب إساءاته المتكررة لها.

يذكر أن “سليمان” مواليد مدينة اللاذقية (1949م) اختصاص علوم عسكرية، بعد أن تخرج من الكلية الحربية بحمص،
كما يعتبر أول ضابط أمنٍ في سرايا الدفاع التي كان يقودها آنذاك “رفعت الأسد” وهو المنصب الأمني الأول بعد حصوله على عدة ترقيات عسكرية، لينتهي باستلام قيادة لواء دبابات.

عمل “سليمان” على التقرب من عائلة الأسد الأب، حيث حصل في عهده على امتيازات عدة، ماساهم بشكلٍ كبير في نسجه علاقات اقتصادية مع رؤوس أموال ضخمة، وبالتالي إنشاء ثروة هائلة بطرق غير شرعية.

يصدّر “سليمان” نفسه على أنه من رجال الثقافة والفكر والندوات والتأليف والمحاضرات، وينسب لنفسه مؤلفات عن حافظ الأسد وابنه باسل، كما يسوّق شخصيته من خلال صفحاته على مواقع التواصل الاجتماعي.

الجدير بالذكر، أن لسليمان ولدَين “حيدرة ومجد” حيث يعتبران من أكثر الشخصيات الجدلية، بسبب مواقفهما التشبيحية المتكررة على مواقع السوشيال ميديا.

وقد أثار خبر مصرع “سليمان” زوبعةً من الآراء والتغريدات، وخاصةً تلك المتفاعلة فرحاً، حيث كتب الصحفي السوري “فرحان مطر” في صفحته على فيسبوك:

“خالص العزاء للمعارضين السوريين المثقفين الذين تيتموا بموت اللواء المثقف الركن رجل السلطة والمخابرات السورية القذر بهجت سليمان.

مات رجل الحوارات العميقة والصالون المفتوح.

مات سندكم وملهمكم ومعلمكم يا مصخمين.”

أما “محمد منصور” صحفي ومعد برامج، كتب في صفحته على فيسبوك:

“رحل اللواء بهجت سليمان
وبقي السيد الرئيس بشار الاسد

المؤامرةالكونيةمستمرة”

فيما غردت “دارين العبدالله”، ناشطة في تويتر:
“حيدر ابن النافق بهجة سليمان كاتب نعوة ابوه المقاول اللواق وكان #الاضحكني حصد ثلثي ردات الفعل على المنشور. لروح الملعون اللعنة. الملعون وعقبال البقية قريباً ان شاء الله.”

أما “أحمد أبا زيد”، ناشط في تويتر، فقد تناول خبر مصرع “سليمان” متهكمًا:

“مات بهجت سليمان
الجنرال الوفي للاسدية،خدم رفعت وحافظ وباسل وبشار، يمثل النموذج المثالي للسلطة، ضابط مخابرات علوي مع دكتوراه مزيفة وبحر صفقات فاسدة. ورطانات لغوية سخيفة ومناصب دبلوماسية انتهت به مطروداً من الأردن. مات في المشفى، ليس برصاصة ولا مشنقة.
مات كغصة خانقة للعدالة”

تعليق واحد

  1. أبو الحسن فريد الحسين

    إلى سقر بإذن الله الواحد الأحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

حسنة الحريري قد تغادر الأردن قريبًا للتوطين في بلد أوربي !

على صفحته الشخصية في فيس بوك ، كتب أبو زهير الشامي : كنت قد وعدتكم …