أخبار عاجلة
الرئيسية / سياسة / السنوار عوض العاروري في القاهرة، والسبب…؟

السنوار عوض العاروري في القاهرة، والسبب…؟

رسالة بوست – أسامة الأطلسي

شرعت الفصائل الفلسطينيّة سلسلة لقاءاتها في القاهرة يوم 8 فبراير/شباط الجاري، وتناقش الفصائل في هذه اللقاءات مواضيع متعلّقة بالانتخابات الفلسطينيّة الموحّدة القادمة، إضافة إلى تفاصيل أخرى متعلّقة بالمصالحة الفلسطينية وسُبل بناء الثقة من جديد لإنهاء الانقسام الذي عانى منه الفلسطينيّون لزمن طويل.

وقد ترأس يحيى السّنوار، رئيس حركة حماس بقطاع غزّة، وفد حركته في هذا اللقاء على خلاف المتوقّع، إذ كان من المنتظر أن يترأس صالح العاروري لقاء القاهرة باعتباره ممثّل حركة حماس في محادثات المصالحة منذ انطلاق هذا المسار. 

هذا و يرى عدد من المحللين أن لهذه التغييرات الأخيرة في تمثيلية حماس مع فتح وباقي الفصائل علاقة مباشرة بين الانتخابات الداخلية القادمة لحركة حماس.

 ووفقا لأحد قيادات حماس في الخارج فإنّ زعيم حركة المقاومة الإسلاميّة حماس، إسماعيل هنيّة، يريد تعزيز مكانة السّنوار ضمن كوكبة القيادات الحمساويّة استعدادا للانتخابات القادمة. 

جدير بالذّكر أنّ العلاقات التي تجمع هنيّة بالسّنوار علاقات متينة، إذ يُعدّ السنوار أبرز الدّاعمين لهنيّة في حركة حماس، وهو ما يجعله يتمتّع بصلوحيّات واسعة في قطاع غزّة إلى درجة يعتبره البعض فيها الحاكم الحقيقيّ في الحركة.

وقد تطرّقت بعض الصحف المحليّة والإقليميّة إلى العلاقات التي تجمع السنوار بهنيّة، وأكّد معظمها أنّ السنوار يدفع في اتّجاه أن يبقى هنيّة رئيسا للمكتب السياسي العام للحركة. وحسب المصادر ذاتها فإنّ السنوار يدعم ترشيح هنيّة بغرض الحفاظ على مركز القوّة السياسيّة في غزّة، وعدم نقلها إلى الخارج، وتحديدًا إلى المنافس الأوّل والأشرس لهنيّة: خالد مشعل، رئيس المكتب السياسيّ السابق لحركة حماس. ومن المرجّح أن تدعم كتائب القسام، الجناح العسكري لحركة حماس، إسماعيل هنيّة في الانتخابات القادمة على خلفيّة دعم السنوار له.

تعيش حركة حماس حركيّة داخليّة تزامنًا مع اقتراب موعديْن انتخابيّيْن مهميْن: الأول داخلي والثاني خارجي. يعتقد الكثير أنّ خيارات الحركة في الأشهر القليلة القادمة ستحدّد مستقبلها في السنوات المقبلة، فهل تجيد قيادات الحركة قوانين اللعبة السياسيّة ؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

هجوم عنيف من أردوغان على أمريكا غضب تركي من موقف واشنطن حول “ضحايا المغارة”

أحمد الحسين محرر الشؤون التركية – رسالة بوست أثارت إدانة الولايات المتحدة لتصفية …