أخبار عاجلة
الرئيسية / حقوق وحريات / الكتلة الوطنية الديمقراطية السورية تصدر بيانًا رافضًا للانتخابات الرئاسية التي أعلن عنها نظام الأسد

الكتلة الوطنية الديمقراطية السورية تصدر بيانًا رافضًا للانتخابات الرئاسية التي أعلن عنها نظام الأسد

بعد أن أعلن نظام الأسد المجرم عن مسرحية الانتخابات الرئاسية المزمع قيامها، عبرّت الكثير من الفعاليات والأحزاب السياسية السورية المعارضة عن رفضها لتلك المهزلة، كما فضحت هذه الوسيلة التي تهدف إلى إعادة إنتاج النظام وتمكينه من الحكم رغم الجرائم التي ارتكبها بحق الشعب السوري خلال 10 سنوات.
وأصدرت الكتلة الوطنية الديمقراطية السورية بيانًا أكدت فيه رفضها لتلك الانتخابات مؤكدة على عدم شرعيتها وكونها مسرحية أخرى ينفذها النظام المجرم لكسب شرعية نزعها عنه الشعب السوري.
وفيمايلي نص البيان:
(الانتخابات الرئاسية)

معارضة ومقاومة وإدانة مثل هذه المسرحية أمر مشروع ومطلوب، يعبر عن استمرار خطوات الثورة نحو إسقاط النظام.
داعين هنا أن تكون مثل هذه المبادرات حلقة تواصل للعمل الوطني للمعارضة عبر تنسيق الجهود المشتركة. وصولاً إلى توحيد المواقف نحو الهدف الأسمى.
كي لا تتحول مثل هذه المبادرات إلى مواسم مؤقتة تلاحق الأحداث ولا تؤثر بها. مثلها مثل اللقاءات والمؤتمرات التي تنتهي بعد عقدها.
دون أن ترسخ قواعد بناء معارضة شعبية منظمة.
تدعو الكتلة الوطنية الديمقراطية السورية مجدداً لتمتين الروابط الفاعلة بين مجموعات المعارضة وناشطيها وبناء الثقة فيما بينها. سبيلنا لتمتين ثقة أبناء الوطن للوقوف أمام المخططات الدولية الهادفة إلى تمييع الحقوق وإحباط واسع يمهدون به لقبول حلول (وسطية) تجميلية تبقي على هيكل النظام.
حلول تنقل محور التغيير من إسقاط النظام المجرم إلى مشاركته في رسم مستقبل الوطن عبر مفاوضات بين قوي يملك السلطة ودعم المحتلين وبين معارضات ضعيفة مفتتة لا حول لها ولا قوة.
سورية وطن لجميع أبنائه
الكتلة الوطنية الديمقراطية السورية
المجلس المركزي
22-1-2021

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

رسالة حول ما يسمى الانتخابات اللاشرعية التي يتحضر الإرهابي الأول بشار الأسد ونظامه المجرم لإجرائها في الأشهر القادمة

السيد أنطونيو غوتيريش الأمين العام للأمم المتحدة المحترم السيدة ليندا توماس رئيسة مجلس الأمن الدولي …