أخبار عاجلة
الرئيسية / ثقافة وأدب / القول الصحيح في وسائل الإعلام سلسلة مقالات تهدف إلى تقويم اللسان وتصحيح الأخطاء الشائعة في وسائل الإعلام 19

القول الصحيح في وسائل الإعلام سلسلة مقالات تهدف إلى تقويم اللسان وتصحيح الأخطاء الشائعة في وسائل الإعلام 19

نصير محمد

إعلامي وباحث في اللغة العربية.
عرض مقالات الكاتب

أحسن الله بك  و  أحسن الله إليك

ما الفرق الدلاليّ بين العبارتين المذكورتين؟

للإجابة عن هذا السؤال يحضرني ما كتبه أ.د أحمد محمود عبد القادر درويش بعنوان : “من تجليات البيان القرآني” ، قال فيه:

يُرسل لي بعض الأحبّة تعليقًا على ما أكتب فيقول : ( أحسنت ) فأردّ عليه ً: ( أحسن الله بك ) ، فيتساءل:

أهي أحسن الله ( بك) أم ( إليك) ؟

قلت : لا مانع منهما ، ولكن كيف استخدمهما القرآن ؟

 جاءت ( أحسن الله بك ) في قصة سيّدنا يوسف عندما قال تعالى:

﴿ وَقَد أَحسَنَ بي إِذ أَخرَجَني مِنَ السِّجنِ وَجاءَ بِكُم مِنَ البَدوِ مِن بَعدِ أَن نَزَغَ الشَّيطانُ بَيني وَبَينَ إِخوَتي إِنَّ رَبّي لَطيفٌ لِما يَشاءُ إِنَّهُ هُوَ العَليمُ الحَكيمُ﴾ [يوسف: ١٠٠]

فالإحسان (بالباء) يدل على شدة الملازمة والصحبة والالتصاق، أو الإلزاق ( بتعبير سيبويه ت: ١٨٠ ه‍) وكأن الإحسان لم يتركه قِيد أنملة ، صاحبه في حياته كلّها منذ رؤيته أحد عشر كوكبًا ، وسجود الشمس والقمر له ، وإلقائه في الجُبّ ، وبيعه بثمن بخس ، وعمله في بيت العزيز ، وإنجائه من مكيدة امرأة العزيز ، وحتى في دخوله السجن إلى أن صار هو العزيز وقد جمعه الله بإخوته ، وبأبيه وأمه ، ومن ثم فـ ( أحسن بي) تدل على قرب المحسِن ( الله) من المحسن إليه ( يوسف )…

 لذا جاءت الباء في الإحسان بالوالدين فقال ربنا : ” وبالوالدين إحسانا” ؛ إشعارا إلى ضرورة مصاحبة الإحسان الوالدين في كل وقت ، وبخاصة عند بلوغهما الكبر…

أما ( أحسن إليك ) فتشعر بتباعد ما بين ( المحسِن) و( المحسَن إليه) كما يقول الشيخ رشيد رضا ، لذا استخدمها مع قارون ذلك المنكر نعمة الله ، فقال:

 ﴿وَابتَغِ فيما آتاكَ اللَّهُ الدّارَ الآخِرَةَ وَلا تَنسَ نَصيبَكَ مِنَ الدُّنيا وَأَحسِن كَما أَحسَنَ اللَّهُ إِلَيكَ وَلا تَبغِ الفَسادَ فِي الأَرضِ إِنَّ اللَّهَ لا يُحِبُّ المُفسِدينَ﴾ [القصص: ٧٧]

ليدلّ على البعد ما بين الله وبين قارون ، وكأن النعم التي أولاها إيّاه كانت من قبيل الاستدراج لا الإكرام.

فظهر الفرق ما بين التعديتين والعلم عند الله.   

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

ترميم قلب شمعة!

د. ممدوح المنير كاتب وسياسي مصري. تحتاج القلوب كالبيوت العتيقة للترميم ، …