أخبار عاجلة
الرئيسية / حقوق وحريات / تقرير اللجنة التحضيرية المختصة بالمؤتمر العام لمحافظة الرقة بتاريخ ٩/ ١ / ٢٠٢١

تقرير اللجنة التحضيرية المختصة بالمؤتمر العام لمحافظة الرقة بتاريخ ٩/ ١ / ٢٠٢١

تشكلت اللجنة التحضيرية بالتوافق بين الفعاليات الثورية بالرقة ولجنة الجزيرة والفرات بالائتلاف وتم الاتفاق على النقاط التالية :
١- أن يكون عضو اللجنة التحضيرية ثوريا واضحا مقبولا اجتماعيا وليس مدانا بعمل جنائي أو مسيىء للسمعة
٢- أن لايكون له أي مصلحة شخصية لا بالترشح ولا بالانتخاب ولامحاباة أقارب أو أشقاء لإزالة شبهة التواطؤ مع أي أحد
٣- أعضاء اللجنة التحضيرية من كل المناطق الإدارية في الرقة ويمثلون معظم الفئات والشرائح
٤- مراعاة اختيار الاعضاء وفق تمثيل نسبي للمناطق والشرائح الاجتماعية
٥- يحق للجميع الترشح لعضوية المؤتمر مالم يكن شبيحا أو داعشيا أو قسديا أو مدان بعلاقة مشبوهة بأحد هؤلاء الأعداء ويحق للجميع الاعتراض على ترشح أي أحد إذا استطاع إثبات أي إدانة على أي شخص بأدلة واضحة لاتحتمل التأويل
٦-تم التوافق أن لايفرض على اللجنة أي عضو من أي طرف سياسي أو جهة من خارج الرقة بل يختار ثوارالرقة من يمثلهم بمعزل عن أي جهة خارجية وبشكل مستقل وهم أحرار فيمن يختارونه وطريقة العمل التي يرونها
باشرت اللجنة بالتعاون مع كل الأطراف الثورية المعنية بملف الرقة باختيار أعضاء المؤتمر العام وقد تواصلت مع مئات الاشخاص الثوريين خلال مدة تزيد عن شهرين ولم تهمل أي فعالية موجودة في المحرر أو تركيا ومنهم :
النقابات ((معلمين -مهندسين – أطباء -أطباء الاسنان -محامين )) وقد تقدم كثير منهم أشخاص للدخول في عضوية المؤتمر
قامت أيضا بالتواصل مع الفعاليات الثورية والحزبية والتكتلات مثل الهيئة الوطنية في اورفا والهيئة السياسية في أوربا والخليج وحزب العمل الثوري والناشطين المدنيين والإعلاميين
كما شارك في المؤتمر مجلس محافظة الرقة ومجلس تل ابيض المحلي وهذا يعني أننا تواصلنا مع معظم الفعاليات الموجودة على الأرض أو بالنزوح

  • كانت المواقف متعددة فمنهم من قبل مشكورا الدخول والمساهمة ومنهم من اعتذر لظروفه الخاصة ومنهم من اعتذر لارتباطه بأعمال أخرى وقد وصل العدد الإجمالي إلى حوالي ٣٧٠ شخصا الذين وافقوا على عضوية المؤتمر وكان المطلوب على الأقل ١٥٠ شخصا ثوريا
    بعد التشاور تم تخفيض العدد الى ٢٦٦ شخص فتم إلغاء عضوية البعض عند وجود اشخاص من نفس العائلة أو أشقاء وإبقاء آخر وإبعاد من لم يكن قد وثق هاتفه أو عنوانه أو قصرت الجهة التي عرفت عنه بالتواصل معه
  • تم التوافق مع لجنة الجزيرة والفرات على أن يتشكل مكتب سياسي من ١٥ عضوا موزعين بالعدل على المناطق الإدارية ويمثلون أغلبية الشرائح الاجتماعية وفق مايلي :
    ٣ أعضاءمنطقة الطبقة وريفها
    ٣ أعضاء منطقة معدان وريفها
    ٣ أعضاء منطقة تل ابيض وريفها
    ٦ أعضاء مدينة الرقة وريف المركز
    وهو تقريبا نفس نسبة السكان وفق إحصاء الإدارة المحلية
    تمت الانتخابات في المناطق والرقة في فترة رأس السنة وقد اختار الاعضاء ممثليهم بدون اي إكراه أو قوائم مسبقة أو تواطؤ وقد حصلت بعض الأخطاء البسيطة نتيجة عدم وصول الفكرة إلى الجميع بنفس السوية وهو مراعاة تنوع الشرائح الاجتماعية والمناطقية بغض النظر عن كثرة وقلة عدد الأعضاء ومراعاة وجود النساء والأقليات العرقية وقد تم تجاوزها ولله الحمد إذ لا مصلحة لأحد باللجنة التحضيرية باختيار أي شخص سواء نجح أو رسب في النتيجة
    وقد نجح بالانتخاب والتزكية كل من :
    ١-عيسى العبد الله
    ٢-عيسى البوزان
    ٣-مهند العثمان
    ٤-محمد الظاهر
    ٥-مقدام الجشعم
    ٦-مصطفى الخوجة
    ٧-مهنا المحمد
    ٨-عزت جلال
    ٩-سارة العليوي
    ١٠-ناصر الفرج
    ١١-عبد الحنان الشيخ
    ١٢-زكريا الحمادة
    ١٣-عبد الفتاح النعيمي
    ١٤-سيف السرور
    ١٥-رمضان الرمضان
    وعلى هذا انتهت مهمة اللجنة التحضيرية حسب ماكان مطلوبا منها وحسب ماتعهدت به أمام الفعاليات الثورية في الرقة
    نسأل الله أن يغفر لنا تقصيرنا أو أخطائنا ونسأل الله أن يكتب لأهلنا النجاح والفلاح وأن يجمعنا في الرقة وهي حرة عزيزة رغم أنف الأعداء والمتربصين
    أعضاء اللجنة التحضيرية لمحافظة الرقة
    أورفة ٩/١/٢٠٢١

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

رسالة إلى الأمم المتحدة ومجلس الأمن والجمعية العامة للأمم المتحدة والمجموعة المصغّرة

التجمع الوطني الحر للعاملين في مؤسسات الدولة السورية مع اقتراب الذكرى العاشرة لقيام ثورة الشعب …