أخبار عاجلة
الرئيسية / مقالات / خاطرة سياسية
كاريكاتير أحمد رحمة - الجزيرة

خاطرة سياسية

ا. عبود العثمان

أديب وشاعر سوري
عرض مقالات الكاتب

أمام هذا الكم الهائل من الكيانات والأحزاب والمنظمات السياسية، بيافطاتها البراقة، وأسمائها “المحروفة”، وكلها تدّعي
أنها هي”الفرقة السياسية الناجية” التي تحمل الهمّ الوطني، والآخرون ما هم سوى كيانات هزيلة غير فاعلة مصيرها للزوال!
لذا بات على الدارس لحالة المعارضة السورية أن يستعين ب(دليل سياسي) على غرار(الدليل السياحي) ليعينه على التعريف بالمكونات السياسية للمعارضة وأهدافها وأعدادها،ان استطاع هذا الدليل وتمكن من حصرها ومعرفة مؤسسيها!

هناك كيانات سياسية روّجت لنفسها على إنها (مول سياسي)، فإذا بها تنتهي إلى “كشْكْ”، ومن ثم إلى “بَسْطة” تُعرض عليها بضاعة لا تجد لها زبوناً!

كلما أشرقت شمس يوم جديد نُفاجَأْ باستيلاد مشروع كيان سياسي من رحم المعارضة السورية يدّعي بأنه مشروع الخلاص الوطني !
لقد بات من الصعب على من يود تأسيس حزب، أو جبهة، او تجمع سياسي، أن يجد له إسماً مميزاً وغير مألوف و”محروف”، في خضم هذا البحر الزاخر بالأسماء والعناوين، وباليافطات الوطنية، والتحررية، والديموقراطية، والشعبية، والإشتراكية، والتقدمية، وكل ما هو منتهٍ بياء مشددة، وتاء مربوطة!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

حدث في رمضان 10

أ.د. أحمد رشاد أكاديمي مصري حدث في 10 رمضان سنة 3 قبل الهجرة …