أخبار عاجلة

مستنقعات مائية بين ضاحية قدسيا والصبورة… وحلول إسعافية من النظام

المكتب اﻹعلامي في الداخل – رسالة بوست

خلفت اﻷمطار الغزيرة في ضواحي دمشق، مستنقعات مائية، وتحديدًا على الطريق الواصل بين ضاحية قدسيا باتجاه الصبورة.
وأفاد مراسلنا؛ “أنها ليست المرة اﻷولى التي تحدث فيها تلك المستنقعات، فهي وليدة ا الأعوام الفائتة”.
وبحسب مراسلنا؛ “معظم حلول المحافظة التباعة للنظام، كانت مؤقتة وإسعافية”.
وأقرت صحف موالية نقلاً عن رئيس بلدية الصبورة، التباعة للنظام، د.صالح صالح قوله؛ “عانينا العام الماضي من هذه المشكلة، وكان الحل بتحويل مياه الأمطار على الأراضي الزراعية، ما سبب مشكلات على هذه الأراضي فكان لابد من حل آخر والبارحة سببت الهطلات المطرية المشكلة نفسها ويتم العمل اليوم على البحث عن الحل الأنجح”.
ووعد صالح بأنه يتم العمل بالتعاون بين المواصلات الطرقية والبلدية لحل المشكلة قريبًا، ويتمثل الوعد بالبحث عن “ريكارات” لتصريف المياه، حسب تصريحاته لصحيفة “تشرين” الرسمية الموالية.

ويبدو ألا حلول جذرية للمشكلة، إذ بدأ موسم الشتاء، وفاتهم القطار كما يقول موالون ونشطاء على فيس بوك سخروا من تكرار سيناريو الفيضانات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

“مظلوم عبدي” يطالب واشنطن وموسكو بتحديد موقفهما من الغارات التركية

فريق التحرير| نشر قائد قوات سوريا الديمقراطية (قسد) مظلوم عبدي، تغريدة عبر حسابه في تويتر، …