أخبار عاجلة
الرئيسية / اقتصاد / لبنان تحتجز “باخرة الزهراني”، المحملة بأكثر من 4 ملايين ليتر بنزين… وتوجه صفعة للنظام

لبنان تحتجز “باخرة الزهراني”، المحملة بأكثر من 4 ملايين ليتر بنزين… وتوجه صفعة للنظام

أوضح تقرير لموقع “اقتصاد” المعارض، نقلًا عن محللين؛ أنّ مصادرة السلطات اللبنانية لباخرة الزهراني، قبل عدة أيام، والتي كانت محملة بأكثر من 4 ملايين ليتر من البنزين، كانت معدة للإدخال تهريبًا إلى سوريا، شكل ضربة كبيرة لإمدادات الوقود إلى البلد، حيث أن النظام كان يعتمد في السابق على هذا النوع من التوريدات.
وفضحت لبنان هذه العملية، ولم يعد بإمكان أي جهة متنفذة فيه، أن تقدم المساعدة للنظام في سوريا. حسب تقرير موقع “اقتصاد” المعارض.
وكانت تضاربت التصريحات وتناقضات، من طرف مسؤولي النظام حول أزمة المحروقات التي تعيشها البلاد.
وبينما زعم مصدر في وزارة النفط، التابعة للنظام، أول أمس، بحسب صحيفة “الوطن” الموالية، أنّ؛
-مصفاة بانياس أقلعت بالعمل بشكل كامل اليوم، ووحدات إنتاج المازوت والغاز والبنزين تقوم بالإنتاج.
-النفط الخام متوافر، وتشغيل المصفاة مستمر، ولفت إلى أنه مع إقلاع المصفاة ستتوافر المشتقات النفطية بشكل أفضل.
-خلال الأيام القليلة القادمة سيشعر المواطن بانفراج تدريجي في البنزين، وسيتم زيادة مخصصات جميع المحافظات من المشتقات النفطية.
تبيّن أنّ الأزمة مستمرة…؟!!
وكشفت مساء أمس، مصادر في وزارة النفط، التابعة للنظام، بأن سبب أزمة البنزين الحقيقي يعود إلى ضعف التوريدات من الأسواق الخارجية، نتيجة للعقوبات الاقتصادية الدولية، بحسب تعبيره. بحسب تقرير لصحيفة “الوطن” الموالية.
وشهدت مناطق النظام أزمة خانقة على محطات الوقود، وسط وعود مسؤولي اﻷسد وتضارب التصريحات، كالعادة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

إنتاج ليبيا من النفط يرتفع إلى 800 ألف برميل يوميًا

كشف مصدر نفطي ليبي لوكالة “رويترز” يوم أمس السبت؛ بأن إنتاج ليبيا من النفط يبلغ حاليًا نحو 800 ألف …