أخبار عاجلة
الرئيسية / اقتصاد / موقع موالٍ يفتح ملف “مدخرات السوريين”… ما الغاية؟

موقع موالٍ يفتح ملف “مدخرات السوريين”… ما الغاية؟

فراس العبيد – رسالة بوست
زعم تقرير لموقع “أخبار سورية اﻻقتصادي” الموالي؛ أنّ معاناة السوريين في مناطق النظام، تتلخص في كيفية الحفاظ على “مدخراتهم المالية، وعلى قيمتها وحمايتها من التضخم الكبير، أو كيف يمكن لهم الإستفادة من تلك الأموال و الحصول على أرباح لمن ليس لديه حرفة او مهنة، في ظل واقع يشهد تضخمًا كبيرًا أفقدها قيمتها”!!
كما زعم التقرير أنّ مشكلة المدخرات وكيفية الحفاظ عليها و على قيمتها، سؤالٌ يتبادله السوريون بشكل يومي!!
وأضاف التقرير أن البعض يتجه بمدخراته إلى شراء الحلي والذهب!!
وعنون الموقع اﻹعلامي لتقريره “الطويل”؛ ((ما بين التضخم و الحفاظ على قيمتها.. مدخرات السوريين تائهة بين العقارات والسيارات أو الذهب!!)).
ويشار إلى أنّ راتب الموظف في القطاع الحكومي بسقفه اﻷعلى لا يتجاوز 50 الف ليرة سورية، أي بحدود 21 دوﻻر أمريكي، حسب سعر صرف اليوم، في السوق الموازي السوداء.
باﻹضافة لما سبق؛ أكدت تقارير رسمية موالية ارتفاع تكاليف معيشة اﻷسرة بمناطق سيطرة النظام 85 %، وفق آخر دراسة أشرنا له في تقرير سابق، صادرة عن صحيفة “قاسيون” الموالية، ما يثير التساؤل حول سبب إعداد تقرير يتحدث عن “المدخرات”.
والواضح؛ أنّ إعلام اﻷسد، اعتاد سياسة “الكذب” وامتهنها “حرفةً” لتلميع صورة الواقع اﻷسود، وتكفي تلك المقارنة بلسان اﻹعلام الموالي، وباﻷرقام التي قدمها لشرح حال الناس، في مناطق النظام.
أمّا حديث الناس فيتلخص بالعبارة التالية؛ “كيف بدنا نعيش؟”، وأمّا الغاية من فتح ملف “المدخرات” فنتركه للقارئ السوري” ليجيب عنه.
وعلى الهامش نقول؛ ((بلغت تكلفة معيشة اﻷسرة بحسب تقرير صحيفة “قاسيون” الموالية، 660 ألف ل.س)).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

تعويم العملة وتبرير تأخر العلاج… منظومة الأسد اﻻقتصادية “الجبانة”

فراس العبيد – رسالة بوستقالت د.لميا عاصي، وزيرة اﻻقتصاد في حكومة اﻷسد سابقا؛ “ممكن أن …