أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار / زين الأسد تستأجر ستة يخوت في تركية والشعب السوري بالكاد يأكل

زين الأسد تستأجر ستة يخوت في تركية والشعب السوري بالكاد يأكل

أفادت أنباء عن قدوم ابنة بشار الأسد زين لتركيا للاصطياف، في وقت تمر به سورية بأسوء عاصفة اقتصادية منذ عقود بسبب تدمير والدها لنصف البلاد وجره على النصف الآخر عقوبات أوربية وأمريكية.

وتحدثت عدة صحفية محلية تركية عن قدوم زين الأسد لزيارة أقاربها في مدينة إسطنبول التركية، لتغادرها بعد ذلك نحو مدينة بودروم.

وقالت صحيفة “صباح” التركية: “يقال إن زين الأسد ابنة الرئيس السوري بشار الأسد والتي تبلغ من العمر 16 عاماً في بودروم. زين الأسد ، التي زارت مؤخراً أقاربها الذين يقضون عطلة في اسطنبول، ثم ذهبت إلى شواطئ بحر إيجة مع أصدقائها”.

وذكرت صحيفة “خبر” أن زين ومجموعة من أصدقائها استأجروا ستة يخوت فخمة في بودروم، ولم يعلنوا عن أسمائهم وأخفوا أنهم من أقارب بشار الأسد.

ومن جهة أخرى نفى موقع كلنا شركاء وجود زين الأسد في تركيا حيث ذكر بتغريدة له على التويتر “وردتنا معلومات أن الصحيفة التركية مخربطة بين زين بشار الاسد وبين ابنة فلك الاسد واللواء قصي أصلان” ولم يتسنَ لنا التأكد من الخبر.

والجدير بالذكر أن عائلة الأسد كلها تعيش حالة من الرفاهية المطلقة في حين لا يزال بشار الأسد يدمر البلاد رويداً رويداً، حيث كشفت سابقاً صحيفة غارديان أن “أسماء الأسد زوجة بشار تقوم بتسوق محموم على الإنترنت في الوقت الذي تتساقط فيه القذائف على بلدها”.

وتعيش المناطق التي يسيطر عليها الأسد أزمة اقتصادية حادة بعد أن دخل قانون قيصر حيز التنفيذ ما أدى لانهيار الليرة السورية، عدا عن أزمة مواد غذائية سببها رفع التجار -والذين هم شركاء مباشرين للنظام وقياداته- للأسعار لأرقام خيالية، لتتحدث تقارير أن راتب الموظف السوري يكفيه لثلاث وجبات غداء فقط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

“عشت 6 سنوات في سوريا ولم أغادرها” مقطع صوتي مسرب لرفعت الأسد

أحمد عبد الحميد معد تقارير كاتب صحفي (التسريب الصوتي لاعتراف رفعت الأسد ببقائه …