أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار / فتح لخطوط الهاتف وزيارة منتظرة للموساد، كبداية للتطبيع الإماراتي-الإسرائيلي

فتح لخطوط الهاتف وزيارة منتظرة للموساد، كبداية للتطبيع الإماراتي-الإسرائيلي

فُتحت خطوط الهاتف بين الإمارات العربية المتحدة وإسرائيل، اليوم الأحد، في تطور اعتبره وزير الاتصالات الإسرائيلي خطوة مهمة لتطبيع العلاقات بين البلدين، وسط صمت من هيئة تنظيم الاتصالات في الإمارات.

وفي نفس السياق أفادت هيئة البث الإسرائيلي بأنه من المتوقع أن يتوجه رئيس الاستخبارات الإسرائيلية (الموساد) يوسي كوهين اليوم إلى الإمارات للقاء ولي عهد أبو ظبي الشيخ محمد بن زايد “بغية بلورة تفاصيل اتفاقية السلام التي سيتم توقيعها بين إسرائيل ودولة الإمارات”.

وأضافت أن “العلاقات بين الدولتين سيتم تطويرها في عدة مجالات هي التعاون الاقتصادي والعلمي والتكنولوجي والطبي والثقافي في المرحلة الأولى، ما سيؤدي حتما إلى إقامة علاقات دبلوماسية”.

وقال خبراء لرويترز إن تطبيع العلاقات الدبلوماسية بين إسرائيل والإمارات قد يمهد الطريق أمام حصول الأخيرة على المزيد من السلاح الأمريكي، ومن ذلك أسلحة نوعية أفضل من تلك التي تصدرها واشنطن لدول لم تدخل في سلام مع إسرائيل.

ووقعت، الأربعاء الماضي، الإمارات العربية المتحدة اتفاق سلام مع إسرائيل بوساطة أمريكية، لتعدّ الإمارات أوّل بلد خليجي يعلن عن تطبيع كامل مع إسرائيل، وثالث بلد عربي بعد مصر والأردن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

مقتل خمسة عناصر من مليشيات لواء القدس في بادية حمص

أعلنت مليشيات لواء القدس الذي يقاتل إلى جانب مليشيات النظام المجرم مقتل خمسة من عناصرها …