أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار / عباس يرفض والسيسي يثمن، ردود فعل دولية متباينة على التطبيع الإماراتي الإسرائيلي

عباس يرفض والسيسي يثمن، ردود فعل دولية متباينة على التطبيع الإماراتي الإسرائيلي

صدرت الحكومة الفلسطينية،البارحة الأحد، أول رد رسمي على اتفاق السلام المعلن بين الإمارات العربية المتحدة وإسرائيل.

وذكر البيان الذي أصدره المتحدث باسم الرئيس الفلسطيني محمود عباس: “تعلن القيادة الفلسطينية رفضها واستنكارها الشديدين للإعلان الثلاثي الأمريكي، الإسرائيلي، الإماراتي، المفاجئ،… مقابل ادعاء تعليق مؤقت لمخطط ضم الأراضي الفلسطينية وبسط السيادة الإسرائيلية عليها”. وأضاف أن الاتفاق “خيانة للقدس والأقصى والقضية الفلسطينية”.

كما أعلن وزير الخارجية والمغتربين الفلسطنيي رياض المالكي أنه “بناء على تعليمات الرئيس محمود عباس تم استدعاء السفير الفلسطيني لدى دولة الإمارات بشكل فوري”، وذلك عقب الإعلان عن تطبيع العلاقات بين الإمارات وإسرائيل.

ورفضت حركة حماس الفلسطينية اتفاق التطبيع، وقالت الحركة على لسان حازم قاسم “هذا الاتفاق مرفوض ومدان ولا يخدم القضية الفلسطينية ويعتبر استمراراً للتنكر لحقوق الشعب الفلسطيني ويعتبر مكافأة مجانية للاحتلال الإسرائيلي على جرائمه”.

وكتب الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي تغريدة على موقع “تويتر” صرح فيها “تابعت باهتمام وتقدير بالغ البيان المشترك الثلاثي بين الولايات المتحدة الأميركية ودولة الإمارات العربية الشقيقة وإسرائيل حول الاتفاق على إيقاف ضم إسرائيل للأراضي الفلسطينية”، معتبراً أنها خطوات “من شأنها إحلال السلام في الشرق الأوسط”.

وقال وزير خارجية الأردن أيمن الصفدي في بيان “أثر الاتفاق (…) سيكون مرتبطاً بما ستقوم به إسرائيل. فإن تعاملت معه حافزاً لإنهاء الاحتلال وتلبية حق الشعب الفلسطيني في الحرية والدولة المستقلة القابلة للحياة وعاصمتها القدس المحتلة على خطوط الرابع من حزيران/يونيو 1967، ستتقدم المنطقة نحو تحقيق السلام العادل، لكن إن لم تقم إسرائيل بذلك ستعمق الصراع الذي سينفجر تهديدا لأمن المنطقة برمتها”.

وأعربت البحرين في بيان نشرته وكالة الأنباء الحكومية عن “بالغ التهاني لدولة الإمارات العربية المتحدة”، مضيفة “هذه الخطوة التاريخية ستسهم في تعزيز الاستقرار والسلم في المنطقة”.

ورحبت وزارة الخارجية الفرنسية بالاتفاق تطبيع العلاقات بين الإمارات وإسرائيل، وقال كبير دبلوماسييها في بيان إن الدولتين شريكتان أساسيتان لفرنسا في المنطقة،كما اعتبر وزير خارجيتها جان-إيف لودريان أن “تعليق إسرائيل ضمّ أراض فلسطينية من الضفة الغربية خطوة إيجابية يجب أن تتحول إلى إجراء دائم”.

وغرد بوريس جونسون، رئيس الوزراء البريطاني، عبر حسابه في توتير، قائلاً إن قرار الإمارات العربية المتحدة وإسرائيل تطبيع العلاقات بينهما “خبر جيد للغاية”.

وأعلنت الأمم المتحدة إن الأمين العام أنطونيو غوتيريش يرحب بأي مبادة تعزز السلام والأمن في الشرق الأوسط.

ووقعت،البارحة الأربعاء، الإمارات العربية المتحدة اتفاق سلام مع إسرائيل بوساطة أمريكية، لتعدّ الإمارات أوّل بلد خليجي يعلن عن تطبيع كامل مع إسرائيل، وثالث بلد عربي بعد مصر والأردن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

تقرير الأحداث اليومي للداخل السوري المحرر

خاص رسالة بوست الأحد 20-9-2020 طائرات الإحتلال الروسي تشن أكثر من 25 غارة جوية على …