أخبار عاجلة
الرئيسية / تحقيقات / ديكتاتوريات التطبيع مع إسرائيل “وباء” يجتاح المنطقة العربية

ديكتاتوريات التطبيع مع إسرائيل “وباء” يجتاح المنطقة العربية

فراس العبيد – رسالة بوست

ﻻ يمكن الفصل بين ما تقوم به دويلة “المؤامرات المتحدة”، على العلن، وبين ما يجري أساسًا تحت الطاولة، بالتزامن مع “وباء كورونا” الذي لا يقل خطورة عن “وباء” بقاء تلك “الزعامات الضالة” كأقل توصيف شرعي، فوق رؤوس الناس.

ولعل التوقيت الذي طرحت به دويلة المؤامرات المتحدة، وارتمت في أحضان الصهاينة، هو اﻷنسب في ظل الصراعات التي تدور في فلك النظام الدولي المتهالك، والذي بدت معالم نظام جديد تطفو على السطح، وتحتاج بعض الوقت لترتسم بصورةٍ فعلية. وليس مستغربًا، أن ترقص القيادة اﻹماراتية عاريةً على خشبة الصهاينة، بل الغرابة أن تجد من يستفسر عن السبب، وقد قال تبارك وتعالى عن أمثال تلك “القيادات” ما يكفي ويختصر الشرح الطويل؛ ((ياأيها الذين آمنوا لا تتخذوا اليهود والنصارى أولياء بعضهم أولياء بعض ومن يتولهم منكم فإنه منهم إن الله لا يهدي القوم الظالمين))، سورة المائدة.

وإذا كان كورونا في طريقه إلى التراجع واﻻنحسار فإنّ “عرب التطبيع” في طريقهم إلى المزيد من زواج المتعة من أجل ضمان “اﻻستمرار”.

وعلى عكس ما يتصوره الرماديون والسوداويون، في أنّ الكوارث ستتبع تلك الحاﻻت اﻻستفزازية، بل إنها ستجلب الخير للأمة، شريطة أن تعود لفهم وتوصيف دقيق من كتاب الله تعالى، والعمل وفق مقتضياته، والحديث هنا عن “الوﻻء والبراء”، ونزع يد الطاعة “منهم” وقد فهمنا أنهم “منهم”، أي “اليهود”.

بالمحصلة؛ اﻹمارات كانت أصدق من نظم “الممانعة” وغيرها، وقيادتها “كذوبة”، وجميعهم “عبيد اليهود”، ومجرد الخروج من “حظيرتهم” المسماة “نظام دولي” ستعني خراب عروشهم. بالتالي؛ التنازﻻت ضرورة على العلن، وتقديم “أوراق اعتماد” جديدة أو تجديد القديم، مجرد إجراء “روتيني”، لكن ماذا عن صوت “الشعوب”؟!

إنّ التزام الصمت أمام ديكتاتوريات التطبيع مع إسرائيل “وباء” يجتاح المنطقة العربية واﻹسلامية، قديم، وليس جديد، فمنذ تحولت القضية الفلسطينية، من خانة اﻷمة اﻹسلامية إلى “دهاليز الوطنية” وما لف حولها، وضعها في منعطفٍ حرج، لكنه ﻻ يمكن أن يستأصلها، ما لم يُستأصل من قلوب شباب الأمة “عقيدة الوﻻء والبراء” و”القتال” بناءً عليها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

النظام يتجه لرفع تسعيرة (كشفية الطبيب)

المكتب اﻹعلامي في الداخل – رسالة بوستكشفت صحيفة “البعث” الرسمية الموالية، عن وجود دراسة لرفع …