أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار / على خلفية اغتيال شخصيات عشائرية، مظاهرات في ريف ديرالزور وقسد تفرق المتظاهرين بالقوة

على خلفية اغتيال شخصيات عشائرية، مظاهرات في ريف ديرالزور وقسد تفرق المتظاهرين بالقوة

خرجت، صباح اليوم، مظاهرة حاشدة في قرية الحوايج شرق ديرالزور تطالب قوات التحالف الدولي بالكشف عن منفذي عمليات الاغتيال التي طالت عدة شيوخ في الأيام الماضية.
وأصيب عدد من المواطنين بعد إطلاق النار عليهم من قبل عناصر ميليشيات قسد ليرد عليهم أهل المنطقة بحرق المقرات، وأنباء عن نقل المصابين باتجاه مشفى الشحيل التخصصي.

ومن جهتهم قام أهالي بلدة الشحيل بقطع الشارع العام وإحراق الإطارات، تضامناً مع بلدة الحوايج.

وأرسلت قسد تعزيزات عسكرية تضم عناصر وآليات من بلدتي الباغوز والسوسة، إلى مناطق ذيبان والضحية والحوايج، لقمع الاحتجاجات وتفريق المتظاهرين.

وحمل الشيخ إبراهيم الهفل، البارحة الأحد، مسؤولية محاولة اغتياله كاملة لقسد وخلايا تنظيم “داعش”، اللذين اعتبرهما يريدان التخلص من كافة الشيوخ والوجهاء الرافضين لمشاريع الطرفين خصوصاً في مناطق ريف دير الزور الشرقي.
وتوالت في الأيام الماضية عمليات اغتيال الرموز العشائرية في ريف دير الزور، حيث قتل كل من سليمان الكسار، أحد وجهاء قبيلة العكيدات، وعلي الويس أحد زعماء قبيلة البكارة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

تقرير الأحداث اليومي للداخل السوري المحرر

خاص رسالة بوست 1-12-2020 عصابات الأسد تقصف بالمدفعية الثقيلة بلدة كنصفرة والبارة جنوب بريف إدلب …