أخبار عاجلة

رئاسة وزراء نظام الأسد الجديدة تصدم السوريين بأول قراراتها الإقتصادية !

خاص – رسالة بوست

رفعت حكومة اﻷسد الجديدة، أسعار المواد التموينية المدعومة عبر البطاقة الإلكترونية لأكثر من الضعف، في قرارٍ صادم للشارع الموالي. وكانت التوقعات التي بثها اﻹعلام الرسمي المحسوب على اﻷسد، أن عهد الفساد وارتفاع اﻷسعار سيحل بتعيين رئيس وزراء جديد بعد اﻹطاحة بـ”عماد خميس”. وتتفاقم اﻷزمة المعيشية في مناطق سيطرة اﻷسد، مع تدني اﻷجور، وانهيار سريع في قيمة الليرة السورية، ليأتي قرار رفع اﻷسعار صفعة يوجهها اﻷسد وحكومته للموالين بدلا من تخفيف معاناتهم. وكشفت مواقع إخبارية موالية، يوم أمس الأربعاء، أن اللجنة الاقتصادية بوزارة حسين عرنوس، رفعت من أسعار المواد التموينية الرئيسة المدعومة عبر البطاقة الإلكترونية “البطاقة الذكية”، إلى الضعف، في خطوة وصفتها جريدة تشرين الرسمية الموالية بأنها “غير المسبوقة”. ورفعت حكومة عرنوس الموالية للأسد سعر المواد المقننة عبر البطاقة الإلكترونية من ٣٥٠ ليرة إلى ٨٠٠ ليرة للسكر ، أما الرز فارتفع من ٤٠٠ ليرة إلى ٩٠٠ ليرة. وأضافت “تشرين” أن  اللجنة الاقتصادية اعتمدت في معطياتها على هذا الارتفاع المفاجئ للأسعار على ارتفاع سعر الصرف في مصرف سوريا المركزي الذي أصبح ١٢٥٠ ليرة  للدولار الواحد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

“قمة سوتشي”.. ماذا حملت للسوريين؟

فريق التحرير| بحث الرئيس التركي مع نظيره الروسي في اجتماع جمعهما بسوتشي، الخطوات التي يمكن …