أخبار عاجلة

“الدفاع المدني” يكشف حصيلة حملة مواجهة “كورونا” في إدلب

عقمت فرق “الدفاع المدني السوري” خلال الأشهر الثلاثة الماضية أكثر من ستة آلاف مركز ومنشأة خاصة وعامة في محافظة إدلب، ضمن حملة التطهير للوقاية من فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19”. 

وقال مدير المكتب الاعلامي لمؤسسة الدفاع المدني السوري في مدينة إدلب “أحمد شيخو”، في تصريح خاص لبلدي نيوز، “منذ أكثر من ثلاثة أشهر تواصل فرق الدفاع المدني عمليات التطهير للوقاية من فيروس كورونا في منطقة إدلب وأريافها”. 

ولفت، إلى أن فرق الدفاع المدني السوري أنجزت 6651 عملية تطهير في إدلب، حيث توزعت عمليات التطهير على جميع المنشأة العامة والخاصة والمرافق الحيوية. 

وأوضح “شيخو”، أن الحملة شملت 874 مخيما، و1034 مدرسة، و3004 مسجد، و103 مشافي ونقاط طبية، و58 فرنا، و5 كنائس، و65 سوقا شعبيا، و27 كلية ومعهد، بالإضافة إلى مئات المرافق الأخرى.

وأشار “شيخو”، إلى أن الحملة بدأت في 22 آذار 2020 ومازالت مستمرة وبنفش الوتيرة إلى حدا اليوم، لأن الفيروس مازال ينتشر في مدن العالم، وبالتالي الخطر مازال قائما، وشارك بها جميع مراكز الدفاع المدني في مديرية إدلب والتي يبلغ عددها 40 مركزا.

وختم أن الهدف من هذه العمليات هو تطهير جميع المنشآت والمرافق والأسواق لحماية الأهالي ووقايتهم من أي خطر ومنع وصول الفيروس إلى مناطقنا.

يذكر أن وزارة الصحة في الحكومة السورية المؤقتة، سبق وأن أعلنت خلو المناطق المحررة في الشمال السوري، من أي إصابة بوباء كورونا إلى الآن بعد اجراء 1636 فحص وجميع النتائج كانت سلبية.

بلدي نيوز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

عون: مساعي دمج اللاجئين السوريين في لبنان “جريمة غير مقبولة”

اتهم الرئيس اللبناني ميشال عون، دولاً لم يسمها، بالسعي إلى دمج اللاجئين السوريين في المجتمع …