أخبار عاجلة

ما صحة ما ورد في مقال بعنوان (مابين الصحابي الأسود بلال بن رباح والأمريكي الأسود جورج فلويد)؟

د. هاني السباعي

مدير مركز المقريزي للدراسات التاريخية بلندن.
عرض مقالات الكاتب

الحمد لله والصلاة السلام على رسول الله صلى الله عليه سلم وبعد. لقد أرسل لي سائل فاضل عن صحة ما ورد في مقال منشور في وسائل التواصل بعنوان (ما بين الصحابي الأسود بلال بن رباح والأمريكي الأسود جورج فلويد).؟

أقول وبالله التوفيق:
ما هكذا تورد الأدلة لإثبات أن الإسلام قضى على العنصرية!.. للأسف الشديد هذا المقال ” مابين الصحابي الأسود بلال بن رباح والأمريكي الأسود جورج فلويد”؛ أراد كاتبه بحسن نية أن يدافع عن الإسلام؛ فذكر مرويات واهية ضعيفة، وبعضها لا أصل له؛ أقرب إلى مرويات القصاصين! وبعضها أصلها صحيح. فسيدنا بلال بن رباح رضي الله عنه المتوفى سنة 20هـ؛ سيدنا وتاج رؤوسنا أعزه الله بالإسلام، مناقبه مسطورة في صحائف من نور؛ في صحيحي البخاري ومسلم، وسائر كتب السنة، وكتب التراجم والسير. فهو أول من أسلم من العبيد، وأول من أذن، فمناقبه كثيرة، وله في الصحيحن 44 حديثاً..

على أية حال أنصح صاحب المقال: يا رعاك الله بارك الله فيك؛ لزام عليك أن تذكر مستندك ومرجعك عند نقلك لمثل هذه المرويات.. فليس كل ما يلمع ذهباً!!.

ومن باب هو الطهور ماؤه! أضيف أيضاً إن من دخل مع النبي صلى الله عليه وسلم الكعبة عندما فتح مكة المكرمة عام 8 هجرية كما في صحيح مسلم هم: بلال، وعثمان بن طلحة، وأسامة بن زيد رضي الله عنهم.
ذكر مسلم في صحيحه بسنده: عن عبدالله بن عمر رضي الله عنهما قال: دخل رسول الله صلى الله عليه وسلم البيت وأسامة بن زيد وبلال وعثمان بن طلحة، فأغلقوا عليهم الباب، فلما فتحوا الباب كنت أول داخل، فلقيت بلالًا فسألته: هل صلى فيه رسول الله صلى الله عليه وسلم؟ قال: نعم، بين العمودين اليمانيين”أهـ

كما أختم بكلام نفيس للحافظ ابن حجر رحمه الله في فتح الباري من كتاب الحج عند شرحه لحديث دخول الرسول صلى الله عليه وسلم الكعبة ومعه بلال أسامة وعثمان بن طلحة رضي الله عنهم: “وفيه أن الفاضل من الصحابة قد كان يغيب عن النبي صلى الله عليه وسلم في بعض المشاهد الفاضلة، ويحضره من هو دونه، فيطلع على ما لم يطلع عليه؛ لأن أبا بكر وعمر وغيرهما ممن هو أفضل من بلال ومَن ذُكِر معه، لم يشاركوهم في ذلك”أهـ.
نسأل الله العظيم أن يفقهنا في ديننا وأن يكشف عنا وعنكم وعن أمة الإسلام الغموم والهموم والأمراض والأسقام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

السوريون.. واضطراب ما بعد الصدمة!

زهير سالم مدير مركز الشرق العربي يعيش كثير من السوريين وأنا واحد …