أخبار عاجلة
الرئيسية / حقوق وحريات / بلاغ من اللجنة السورية للمعتقلين والمعتقلات

بلاغ من اللجنة السورية للمعتقلين والمعتقلات

نتواصل نحن اللجنة السورية للمعتقلين والمعتقلات SCD
بطرقنا الخاصة مع أهالي واصدقاء المعتقلين وجمعية المسجونين بدمشق للإطمئنان زملائنا المعتقلين في سجن عدرا المركزي، السويداء،طرطوس، اللاذقية،حمص المركزي ولا معلومات عن معتقلي السجون العسكرية والفروع الأمنية
لتاريخ اليوم لا اصابات معلنة ولا وفيات معلنة بالسجون المدنية حسب ما وصلنا لليوم ، مازال الوضع يبدو عاديٍا لتاريخه ، منع السجناء التنقل بين المهاجع والغرف والزنزانات و من الاختلاط مع غرف ومهاجع وزنزانات أخرى .
منع خروج المعتقلين من الاجنحة ١،٢،٣،٤،٥،٦،٧،٨،١٣ الى غير جناح او الى الكريدورات ، منع النزول للمكتبة والطبابة (الا لحالات قصوى وبرقابة ) ، منعت الزيارات من ١٦.٣.٢٠٢٠ ، الوضع لليوم ٢٥.٠٣ مسيطر عليه بالسجون المدنية . ربما هناك إصابات لم تعلن وعزلت هذا (تخمين)
نحمل مكتب الأمن الوطني ووزارة الدفاع ، النائب العام العسكري ،وزارة الداخلية وزارة العدل ، النائب العام للجمهورية العربية السورية، مجلس القضاء الأعلى، قضاة النيابة والحكم والاستئناف، مدير ادارة السجون بوزارة الداخلية،رؤساء فروع السجون المركزية بالمحافظات، نحملهم وموظفيهم مدنيين وعسكريين ، مسؤولية حياةوعلاج المسجونين والمعتقلين ،في السجون المدنية والعسكرية وأماكن الإحتجاز ايا كانت وعلى اراضي الجمهورية العربية السورية، وكذلك في المناطق خارج سلطة النظام لنفس مهام وأسماء السلطات المسؤولة عنها، ونتابع مع الهيئات والمنظمات الدولية الصحية والحقوقية ، ورفع دعاوى بالقضاء الاوربي وفق مبدأ الولاية العامة للقضاء الاوربي ، ضد كل موظف او مسؤول يثبت مشاركته بعدم الافراج عن المعتقلين في الجمهورية العربية السورية، وتعرض اي منهم للوفاة بمرض الكورونا او غيره ، ونطالب بالإفراج الفوري عن كل المعتقلين وتشميلهم بمراسيم العفو ،وتوسيعها لتشمل معتقلي محكمة قضايا الارهاب،والمحاكم الميدانية العسكرية الاستثنائية.
اللجنة السورية للمعتقلين والمعتقلات SCD.*

شاهد أيضاً

بيان صادر عن مجموعة من الأحرار والحقوقيين السوريين

السيد الأمين العام لمنظمة الأمم المتحدةالمنظمات الدولية لحقوق الانسانمنظمة الصحة العالميةمنظمات المجتمع المدني في العالم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.