أخبار

الفصائل الثورية تتقدم في جبل الزاوية بإدلب وتسيطر على قرية إستراتيجية

واصلت الفصائل الثورية، اليوم الجمعة، التقدم على محاور القتال المشتعلة في منطقة جبل الزاوية في ريف إدلب الجنوبي، معلنةً السيطرة على قرية إستراتيجية.

وقالت مصادر عسكرية، إن مقاتلي غرفة عمليات “الفتح المبين” تمكنوا من استعادة السيطرة على قرية قوقفين جنوب إدلب، بعد اشتباكات عنيفة مع قوات الأسد والميليشيات الروسية المساندة لها.

وأضاف المصدر، أن الفصائل الثورية تمكنت من أسر 10 عناصر من قوات الأسد، التي حاولت التقدم على المنطقة، كما تمكنت من تدمير مدفع عيار “23 مم”، مثبت على سيارة “زيل”، ومقتل مجموعة عناصر كانوا بجانبه داخل بلدة كفرعويد  المجاورة.

في الأثناء، قتل وأصيب عدة عناصر من قوات النظام، إثر استهداف تجمعهم بصواريخ الغراد والمدفعية على محور سراقب في ريف إدلب الشرقي، تزامنًا مع معارك عنيفة تشهدها المنطقة.

 كما تم تدمير دبابة وعربة مدرعة لقوات الأسد، بقصف جوي، نفذته مُسيرة تركية على مواقع قزات النظام في بلدة معصران شرق إدلب، فضلًا عن تدمير سيارة زيل عسكرية على محور الزقوم في سهل الغاب غرب حماة.

وتخوض الفصائل الثورية، معارك عنيفة، على جبهات إدلب وحلب واللاذقية، منذ مطلع العام الماضي، في إطار التصدي لمحاولات قوات النظام والميليشيات الروسية والإيرانية المساندة لها، التقدم على المناطق المحررة، ما أسفر عن مقتل وإصابة آلاف العناصر، باعتراف الصفحات الموالية.

الدرر الشامية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى