أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار / مقتل معتقل من درعا تحت التعذيب في سجن للنظام

مقتل معتقل من درعا تحت التعذيب في سجن للنظام

قتل معتقل تحت التعذيب من أبناء محافظة درعا جنوبي سوريا، سجن لقوات النظام السوري.

وقالت مصادر مدنية مقربة من القتيل لـ “سمارت” السبت، إن المعتقل عبد المنعم عبد المجيد الحمد  ينحدر من مدينه الشيخ مسكين (25 كم شمال مدينة درعا)، قضى تحت التعذيب في سجن “صيدنايا” العسكري، بعد اعتقاله من قبل “المخابرات الجوية” التابعة قوات النظام منذ نحو سنة.

وأضافت المصادر أن مخفر الشرطة في المدينة سلم ذوي “الحمد” البطاقة الشخصية للمعتقل وشهادة وفاته الجمعة 21 شباط 2020.

ولفت المصادر أن “الحمد” اعتقلته قوات النظام إلى جانب عدد من أبناء مدينة الشيخ مسكين خلال حملة دهم اعتقل، دون معرفة التهم الموجهة لهم.

وقضى آلاف المعتقلين تحت التعذيب في سجون النظام حيث وثقت “الشبكة السورية لحقوق الإنسان” في تقرير لها 26 حزيران 2018، مقتل أكثر من 13 ألف شخص بسبب التعذيب في سوريا، غالبيتهم على يد قوات النظام.

وسبق أن أصدرت منظمة العفو الدولية، في السابع من شهر شباط 2017، تقريراً جاء تحت عنوان “المسلخ البشري”، كشفت فيه عن إعدام قوات النظام شنقاً لـ 13 ألف شخص في سجن صيدنايا العسكري، أغلبهم مدنيون، معارضون للنظام.

ويتهم حقوقيون وناشطون المجتمع الدولي بالتقاعس في الضغط على النظام للكشف عن مصير مئات آلاف المعتقلين والمغيبين قسريا في سجونه والإفراج عنهم، ومحاسبته على جرائم ضد الإنسانية المرتكبة بحقهم

سمارت 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

تقرير الأحداث اليومي للداخل السوري المحرر

خاص رسالة بوست الخميس 3-12-2020 مليشيات الاحتلال الروسي تستهدف بقذائف المدفعية الثقيلة بلدتي كنصفرة والبارة …