أخبار عاجلة

الفصائل الثورية تستعيد السيطرة على 3 قرى شمالي سوريا

استعادت فصائل الثورية، ثلاث قرى من قوات النظام ضمن عملية عسكرية أطلقتها الخميس، للرد على خروقات النظام وحلفائه لتفاهمات سوتشي وأستانة.

وكانت قوات النظام المدعومة من روسيا وإيران، حققت مؤخرًا تقدما واسعا في منطقة خفض التصعيد شمالي سوريا، رغم الهدنة المبرمة بموجب تفاهمات سوتشي وأستانة.

وأفادت مصادر للأناضول، أن فصائل المعارضة سيطرت على قريتي النيرب وداديخ التابعتين لمدينة سراقب وقرية كراتين شرق المدينة بريف إدلب الجنوب شرقي.

وأوضحت أن الفصائل اغتنمت دبابة وعربة مدرعة ورشاش مضاد للطيران عيار 23، كما دمرت دبابة وقاعدتي صواريخ خلال العملية.

وأشارت المصادر إلى تواصل الاشتباكات بين الجانبين، حيث تسعى فصائل الثوار لفك الحصار عن مدينة سراقب الاستراتيجية الواقعة في نقطة التقاء طريقي M4 وM5 الدوليين.

وفي مايو/ أيار 2017، أعلنت تركيا وروسيا وإيران توصلها إلى اتفاق “منطقة خفض التصعيد” في إدلب، في إطار اجتماعات أستانة المتعلقة بالشأن السوري.

ورغم تفاهمات لاحقة تم إبرامها لتثبيت وقف إطلاق النار في إدلب، وآخرها في يناير/ كانون الثاني الماضي، إلا أن قوات النظام وداعميه تواصل شن هجماتها على المنطقة؛ ما أدى إلى مقتل أكثر من 1800 مدنيا، منذ 17 سبتمبر/أيلول 2018.

وتسببت خروقات النظام وحلفائه كذلك بنزوح مليون و677 ألف نازح منذ مطلع عام 2019.

الأناضول

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

مقتل 41 شخصاً إثر اشتعال النيران في كنيسة غربي القاهرة

وكالات| أعلنت السلطات المصرية وفاة 41 شخصاً وإصابة 16 شخصاً آخرين في حريق هائل شب …